الأخبار
اجراءات حاسمة قريبة .. الجنيه المصري يتدهور إلى مستوى غير مسبوق : الدولار =13.25 جنيه !زيادة عدد الأصدقاء .. تدل على غبائك !هاجمت الرئيس السيسي وهي ابنة معتقل إخواني:الأولى في الثانوية العامة على جمهورية مصر مُهددة بالاعتقالذبح 19 يابانياً حتى الموت واصابة 50 آخرين في هجوم بسكين على مركز وسط طوكيونقابة الصحفيين تستنكر تجاهل إدارة "الحياة الجديدة" لحقوق الصحفيين فيهالن أدخل فلسطين إلا بالسلاح .. ليلى خالد في حوار شامل:حماس وفتح دمرتا القضية- أبو عمار لم يستطع إخضاعنا والمنظمة "شاخت"الكفارنة ينفي إشاعة لقائه برئيس بلدية "عسقلان"حالة الطقس حتى الجمعة ..إدارة نادي الزيتون تلتقي الجهاز الفني للفريق الأول وبدء مرحلة الإعداد رسمياً السبت المقبلإصابات بمواجهات مع الاحتلال جنوب الخليل وشمال القدسحازم إمام: نجم الاهلي يستخرج تاشيرة أمريكا بعد انتقاله لستوك سيتىاليمن: الهلال الاحمر اليمني يعقد اجتماع تأسيسي بمحافظة صنعاء وينتخب الطويل رئيساالدفاع المدني يشارك بإجتماع الحوار المهني الخامس للإستعداد والإستجابة المشتركة للكوارث في فيناوزير العدل يلتقي سفير فلسطين لدى سيريلانكانادر شوقي : رمضان صبحي سيبدأ في ستوك مثل مابدء مع الاهليمصر: وزير الشباب والرياضة ومحافظ الاسماعيلية فى زيارة لمشروع قرية " الأمل " بالقنطرةعرب 48: عودة: إقرث وبرعم قضية عميقة في وجداننا الشعبي.اليمن: تونتك الدولية للتكنولوجيا تحتفل بتخرج 51 طالب وطالبةادوار تفتتح مشروع دعم النساء البدويات للدخول الى سوق العمل من خلال انتاج الحلوياتالشمس يفوز بالمركز الأول لبطولة المحبة والسلام للناشئيناليمن: تشكيل فريق مناصرة لإصلاح سياسة التعليم الجامعيالشرطة تلقي القبض على مشتبه بهما بقضية قتل في نابلسمصر: نهاوند سري تكشف عن قرية للأرامل والمطلقات فقط في جنوب أسوانمخيم جيل الغد الصيفي ينظم رحلة ترفيهيةشركة الصافي للأنظمة الادارية ومؤسسة انجيج للخدمات التعليمية والشبابية توقعان اتفاقية تعاون لدعم التعليم الإلكتروني في فلسطين
2016/7/26

فضيحة جنسية لنائب من الحزب الحاكم المصري بعدما صوّره فيلم بأوضاع مشينة مع فتاتي ليل

فضيحة جنسية لنائب من الحزب الحاكم المصري بعدما صوّره فيلم بأوضاع مشينة مع فتاتي ليل
تاريخ النشر : 2007-05-31
غزة-دنيا الوطن

بدأ البرلمان المصري تحقيقاً في قضية فيلم جنسي يظهر فيه نائب من الحزب الوطني الحاكم في أوضاع مشينة مع فتيات ليل.

استُهلّ التحقيق مع النائب حيدر البغدادي، والذي كان أيضاً عضواً في الحزب الناصري المعارض، بمشاهدة الفيلم الجنسي، الذي سلّمته أجهزة أمنية للبرلمان. ويظهر فيه النائب بمشاهد "ساخنة جداً" مع فتاتين من بنات الليل، وفق ما أكدت مصادر برلمانية.

وتألفت لجنة القيم، الموكلة بالتحقيق في القضية، من رئيس المجلس الدكتور فتحي سرور، ووكيل المجلس عبد العزيز مصطفي، إلى جانب الوكيل الأول للمجلس الدكتورة زينب رضوان، التي امتنعت عن حضور جلسة لسوء المناظر التي يحتويها الفيلم المسجل على أقراص مضغوطة.

وينتظر أن تتخذ اللجنة قرارا الأسبوع المقبل إما بفصله من البرلمان أو حرمانه من حضور الجلسات بحد أقصى دورة برلمانية تصل إلى عام.

وتؤكد المصادر أن قيادات مجلس الشعب حرّكت القضية بعد أسبوعين من تقديم الجهات الأمنية للفيلم الجنسي، على خلفية اتهام عناصر بالمعارضة المصرية مجلس الشعب كيله بمكيالين فيما يخص النظر في صحة عضوية النواب وتنفيذ الأحكام الصادرة ضدهم.

ويشك برلمانيون بأن المجلس ربما يسعى لتبييض سمعته التي مستها ألسنة المعارضة والصحف التي تمثلها في الشارع المصري بمناقشة قضية بغدادي، خصوصا بعد توسع الصحف الشعبية في نشر وقائع الفضيحة الجنسية التي تعد الثانية من نوعها لنفس النائب خلال شهرين.



اتهامات المعارضة

ويأتي فتح التحقيق الجديد بعد ساعات من إسقاط عضوية النائب المعارض أنور السادات، نجل شقيق الرئيس الراحل السادات، وحرمان شقيقه "طلعت" من حضور 10 جلسات.

وعلّق النائب السادات، الذي فُصل من المجلس لاتهامه بإشهار إفلاسه، على الحكم بالقول إن البرلمان يتسرع في رفع الحصانة وفصل النواب المنتمين للمعارضة، لكنه يتستر على نواب فاسدين وصادرة أحكام قضائية نهائية ضدهم.

وقال رئيس حزب الوفد المعارض النائب محمود أباظة إن الآلية التي يملكها الحزب الوطني الحاكم تتصرف بأهواء خاصة بعيدة عن الحفاظ على سمعة البرلمان والمصلحة العامة، مشيرا إلى أنه يعد ملفا سيقدمه لرئيس المجلس السبت 2 يونيو، حول الأحكام التي صدرت ضد نواب ينتمون للحكومة وأخرى لصالح مرشحين من المعارضة لم يتم تنفيذها من قبل البرلمان.





فصل المزيد من النواب

كما أحال رئيس مجلس الشعب قضية الحكم على النائب عماد الجلدة المنتمي للحزب الوطني الحاكم والذي حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات أمس في قضية تقديمه رشوة لمسؤولين كبار في وزارة البترول، تمهيدا لفصله من البرلمان خلال أيام.

وأجّل البرلمان النظر في قضية إسقاط العضوية عن النائب إلهامي عجينة، المنتمي للحزب الحاكم أيضا والتي كان سينظر فيها الأربعاء 30-5-2007، لتمتعه بجنسية مزدوجة، في مخالفة صريحة للدستور بسبب غيابه خارج البلاد. وفي حالة امتناع النائب عن الحضور في الجلسة المقبلة التي لم يتحدد موعدها بعد، يحق للمجلس البت بإسقاط العضوية غيابيا عن النائب.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف