الأخبار
حركة فتح وكتائب الأقصى تحيي الذكري التاسعة لاستشهاد مهند حامد جنديةانتخاب حسن اسميك رئيسا لمجلس ادارة شركة مساكن كابيتال الاردنيةمصر: المحامي إيهاب رمزي : سأتقدم غدا بتظلم للنائب العام لإعادة فتح التحقيق في قضية الطالبة مريم"التعليم البيئي" يختتم تدريبًا للقادة البيئيينغدا الاثنين..عودة طلبة وكالة الغوث للدراسةالضابطة الجمركية تتلف كميات من بضائع المستوطنات والبضائع الغير صالحة في محافظات مختلفةمصر : "أبو مازن" يعيد ترتيب البيت الفلسطيني..مختطفو رفح بيد داعش ..نتابع مفاوضات حماس بقلق كبيراليوسف يؤكد اهمية انعقاد المجلس الوطني الفلسطينيالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين فرع فلسطين ووزارة الاوقاف والشؤون الدينية يفتتحان دورة التطرف الفكريقيادة الجبهتين الديمقراطية و الشعبية تعقدان اجتماعا مشتركا لبحث دورة المجلس الوطني الفلسطينياليمن: الثلاثاء القادم..الشعيب تحتضن اكبر عرض عسكري لاحياء ذكرى عيد الجيش الجنوبياليمن: منظمة الصحة العالمية تدرس توفير مساعدات صحية طارئة للمعاقين في اليمنلجنة زكاة نابلس المركزية تباشر استعداداتها لمشروع الأضاحي وتحدد أسعارهاالشرطة توزع بطاقات جدول الحصص المدرسية على الطلبةحركة السفر عبر ايرز : 1693 مواطن تنقلوا عبر المعبرالتأمين الوطنية "NIC" تدعم مشروع إحياء التراث المعماري في الريف الفلسطينيالإعلان عن سعي تركيا لإنشاء "منطقة صناعية" في بيت حانونبلدية الدوحة ونادي بيت الطفل ينظمان دورة تصوير ومونتاج مجانيةادعيس يؤكد على حرص الوزارة على تعيين الائمة والخطباء من اصحاب الكفاءاتبالصور.. إيران تعرض فيلم النبي محمد (ص) المثير للجدل ومخرجه يعتبره مناهضا لتوجهات داعش!(الاسعار الجديدة) : انخفاض أسعار المحروقات بنسبة 4.55%سبيتاني الوكيل الحصري.."إل جي" ترسخ مكانتها بشاشات OLED الفاخرة" وصال" تنفذ فعالية احتفالية بالتنسيق مع مدرسة هاشم بن مناف " ب " فى مدينة غزةهذه الأسماء مرشحة للخروج من تشكيلة اللجنة التنفيذية:الرئيس يُصر على عدم الترشح والمركزية تجتمع غداأطفال سوريون يختفون من مستشفى في النمسا
2015/8/30

فضيحة جنسية لنائب من الحزب الحاكم المصري بعدما صوّره فيلم بأوضاع مشينة مع فتاتي ليل

فضيحة جنسية لنائب من الحزب الحاكم المصري بعدما صوّره فيلم بأوضاع مشينة مع فتاتي ليل
تاريخ النشر : 2007-05-31
غزة-دنيا الوطن

بدأ البرلمان المصري تحقيقاً في قضية فيلم جنسي يظهر فيه نائب من الحزب الوطني الحاكم في أوضاع مشينة مع فتيات ليل.

استُهلّ التحقيق مع النائب حيدر البغدادي، والذي كان أيضاً عضواً في الحزب الناصري المعارض، بمشاهدة الفيلم الجنسي، الذي سلّمته أجهزة أمنية للبرلمان. ويظهر فيه النائب بمشاهد "ساخنة جداً" مع فتاتين من بنات الليل، وفق ما أكدت مصادر برلمانية.

وتألفت لجنة القيم، الموكلة بالتحقيق في القضية، من رئيس المجلس الدكتور فتحي سرور، ووكيل المجلس عبد العزيز مصطفي، إلى جانب الوكيل الأول للمجلس الدكتورة زينب رضوان، التي امتنعت عن حضور جلسة لسوء المناظر التي يحتويها الفيلم المسجل على أقراص مضغوطة.

وينتظر أن تتخذ اللجنة قرارا الأسبوع المقبل إما بفصله من البرلمان أو حرمانه من حضور الجلسات بحد أقصى دورة برلمانية تصل إلى عام.

وتؤكد المصادر أن قيادات مجلس الشعب حرّكت القضية بعد أسبوعين من تقديم الجهات الأمنية للفيلم الجنسي، على خلفية اتهام عناصر بالمعارضة المصرية مجلس الشعب كيله بمكيالين فيما يخص النظر في صحة عضوية النواب وتنفيذ الأحكام الصادرة ضدهم.

ويشك برلمانيون بأن المجلس ربما يسعى لتبييض سمعته التي مستها ألسنة المعارضة والصحف التي تمثلها في الشارع المصري بمناقشة قضية بغدادي، خصوصا بعد توسع الصحف الشعبية في نشر وقائع الفضيحة الجنسية التي تعد الثانية من نوعها لنفس النائب خلال شهرين.



اتهامات المعارضة

ويأتي فتح التحقيق الجديد بعد ساعات من إسقاط عضوية النائب المعارض أنور السادات، نجل شقيق الرئيس الراحل السادات، وحرمان شقيقه "طلعت" من حضور 10 جلسات.

وعلّق النائب السادات، الذي فُصل من المجلس لاتهامه بإشهار إفلاسه، على الحكم بالقول إن البرلمان يتسرع في رفع الحصانة وفصل النواب المنتمين للمعارضة، لكنه يتستر على نواب فاسدين وصادرة أحكام قضائية نهائية ضدهم.

وقال رئيس حزب الوفد المعارض النائب محمود أباظة إن الآلية التي يملكها الحزب الوطني الحاكم تتصرف بأهواء خاصة بعيدة عن الحفاظ على سمعة البرلمان والمصلحة العامة، مشيرا إلى أنه يعد ملفا سيقدمه لرئيس المجلس السبت 2 يونيو، حول الأحكام التي صدرت ضد نواب ينتمون للحكومة وأخرى لصالح مرشحين من المعارضة لم يتم تنفيذها من قبل البرلمان.





فصل المزيد من النواب

كما أحال رئيس مجلس الشعب قضية الحكم على النائب عماد الجلدة المنتمي للحزب الوطني الحاكم والذي حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات أمس في قضية تقديمه رشوة لمسؤولين كبار في وزارة البترول، تمهيدا لفصله من البرلمان خلال أيام.

وأجّل البرلمان النظر في قضية إسقاط العضوية عن النائب إلهامي عجينة، المنتمي للحزب الحاكم أيضا والتي كان سينظر فيها الأربعاء 30-5-2007، لتمتعه بجنسية مزدوجة، في مخالفة صريحة للدستور بسبب غيابه خارج البلاد. وفي حالة امتناع النائب عن الحضور في الجلسة المقبلة التي لم يتحدد موعدها بعد، يحق للمجلس البت بإسقاط العضوية غيابيا عن النائب.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف