الأخبار
وفاة الفنان المصري حمزة الشيميالجولان: "اسرائيل" تتابع اشتباك بين الجيش السوري ومسلحين وتخشى على طائراتهاتفجير منزل مأهول بالأطفال في بلدة اذناالاحتلال يخشى من تصاعد إضراب الإداريين والتحاق أسرى آخرين بهبالصور.. حملة الحراك القانوني تنظم فعالية تضامنية في عرض بحر غزةتلفزيون الشراع المحلي يعود للبث ومطالب للحكومة بتعويض خسائرهبالصور.. اقتحام المستوطنين لبلدة كفل حارسعريقات حركة حماس حركة فلسطينية وليست حركة إرهابيةالاحتلال يمنع صالح زيدان من السفر إلى رام الله لحضور اجتماعات المركزيشعبان عبد الرحيم في العناية المركزةالمبعوث الخاص للرئيس الروسي يبحث مع "مشعل" هاتفياً اتفاق المصالحةاعتقال شقيقين بعد تفجير أبواب منزليهما غرب الخليلفيديو مضحك لحركة السيارات في اثيوبيا بدون اشارات ضوئيةداعمون للقضية الفلسطينية في جامعة نيويورك "ينشرون" إشعارات بإخلاء سكن الطلبةيديعوت: جيش الاحتلال أوصي الكابنيت عدم تشديد العقوبات ضد غزة
2014/4/25

شاهد صور فضائحية جديدة :عراقيات في خدمة الجنود الاميركيين

شاهد صور فضائحية جديدة :عراقيات في خدمة الجنود الاميركيين
تاريخ النشر : 2007-04-02
غزة-دنيا الوطن

يتداول عراقيون عبر بريدهم الالكتروني كما تنتشر على مواقع الانترنيت العراقية بين الحين والاخر صور عن فضائح لجنود وضباط اميركان في اوضاع مخلة بالاداب مع فتيات عراقيات لايعرف ظروف وجودهن مع هؤلاء العسكريين او مهنهن وان كانت مصادر تشير الى ان عددا منهن يعملن مترجمات واخريات طباخات او منظفات او باحثات عن اللذة مقابل حفنة من الدولارات .

مصادر عراقية تقول ان هذه الصور او المقاطع الفيديوية تلتقط عبر الهواتف النقالة من عناصر عراقية اخترقت الاجراءات والاحتراسات الامنية وتعمل مع الاميركان لجمع المعلومات عنهم وتحركاتهم من اجل استهدافهم . وتضيف ان عددا اخر من هذه الصور يتم العثور عليها مع القتلى من الجنود الاميركان موضحة انه عثر مؤخرا على مجموعة من الصور ضمن فيلم لمترجمات عراقيات يعملن مع القوات الأميركية وهي على شكل شريحة كاميرا بعد هجوم تعرضت له دورية أميركية في بغداد وتضمنت صورا تخدش الحياء .فقد انخرط العديد من الفتيات العراقيات في خدمة القوات الاميركية في مهمات خدمية مختلفة ولذلك كن هدفا للمسلحين ايضا الذين يقدمون على اغتيال بعضهن بين الحين والاخر .

وقد نشرت اواخر العام الماضي صورا لراقصات عراقيات في اوضاع مخلة للاداب وهن في احضان عسكريين اميركيين في حفل توديع اقامته الفرقة العسكرية الثانية في كركوك لقائد اميركي اثارت ردود فعل غاضبة من عراقيين كثريرين اضطرت معها وزارة الدفاع العراقية الى فتح تحقيق في القضية لكنه لم تعلن نتائج التحقيق لحد الان .









اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف