الأخبار
لمار مغربي تطرح اغنية " مغربية انا " لترد على اهانة المغربياتياسر عبد ربه: وقف اطلاق نار لمدة 72 ساعة يبدأ فورابالفيديو: اسرائيل تنشر مقاطع لقصف أهداف الليلةاستشهاد مواطنين في شرق رفح إثر قصف إسرائيلي على رفح يرفع الحصيلة لأكثر من 100 شهيد خلال اليومفيديو : اندلاع حرائق في سديروت والنقب نتيجة سقوط صواريخ المقاومةحماس:اصرار الاحتلال على استهداف المدنيين دليل على دمويتهتفاصيل: كيف حاولت المقاومة خطف جندي اسرائيلي أمسليلة الرعب..ترويع "أهالي غزة" وسيلة إسرائيل للضغط على المقاومةإغتيال قيادي بالديمقراطية وزوجته وأبنائه الخمسة بقصف منزله بخان يونساعتصام في العاصمة الروسية موسكو تنديدا بالعدوان الاسرائيلي الغاشمضابط اسرائيلي:لقد حققنا الأهداف التي وضعناها .. وعلى القيادة ان تختار بين الدخول لغزة او الخروج منهاالقبة الحديدية وصواريخ باليستية.. هاكرز صينيون يخترقون 3 شركات عسكرية ويستولون على وثائق هامةخلال 23 يوم.. عبور 261 شخصا بين مصر وقطاع غزة عبر معبر رفحالكويت تمنع بث الحفلات الغنائية في التلفزيون تضامنا مع غزةبان كي مون: توسيع العملية العسكرية بغزة سيعوق تقديم المساعداتصور استهداف مسجد الامين غرب مدينة غزةشاهد الصور : الحريق الذي طال شركة توليد الكهرباءالأرجنتينيين لرئيستهم : طرد السفير وإلغاء كافة الاتفاقيات مع إسرائيلتحالف السلام الفلسطيني يرسم البسمة على شفاه أطفال غزةوفد فلسطيني يغادر إلى مصر لبحث جهود وقف إطلاق النارالقيادي في حماس "نزّال" يلمّح الى عيدية ومفاجأة جديدة من القسامجنود الاحتلال حاملو الجنسيات الأجنبيةالاذاعة الاسرائيلية تروي تفاصيل عملية "ناحل عوز" ومحاولة المقاومة أسر جندي إسرائيليتصريحات بريجينسكي: غزة في قلب تجاذبات خطيرةفتحي الشيخ خليل:محطة الكهرباء ستتوقف عن العمل لمدة عام كامل لتضرر خرانات الوقود
2014/7/29
عاجل
إصابات في غارة قرب مسجد القسام في النصيرات وسط قطاع غزةأ ف ب: حماس والجهاد مستعدتان لتهدئة إنسانية لـ 24 ساعةشهيد قصف الدراجة النارية في منطقة مراج برفح قبل قليل هو: اجميعان عودة شلوف و3 اصابات فى المكاناستهداف مجموعة مواطنين بالقرب من مسجد الالباني غرب خانيونسطيران الاستطلاع يستهدف مزرعة دواجن شرق رفح وشهيد في المكانالقرضاوي: مواقف الدول العربية والإسلامية مخزية وضعيفة رغم أن القضية الفلسطينية قضية وجودسرايا القدس تقصف العين الثالثة بـ 10 صواريخ C8k وآليات الاحتلال بخزاعة بـ3 قذائف هاونكتائب الناصر تقصف حشودات العسكرية شرق الشجاعية بـ 3 صواريخ 107صفارات الإنذار تدوي في عسقلانسقوط وابل من الصورايخ على مستوطنات غلاف غزةوصول شهيدين شقيقين من الأطفال: الشهيد محمد عطا النجار عامين. الشهيدة رفيف عطا النجار 3 أعوام.استهداف سيارة مدنية بالمحافظة ‫‏الوسطى‬ و وقوع إصابتين بحال الخطرللمرة الثانية غارة على منزل الشهيد القائد أحمد الجعبري في حي الزيتون بمدينة غزةغارة اسرائيلية على منزل عائلة أبو اللبن من 4 طوابق شمال القطاع دون اصاباتاستهداف في منطقة العلمي في مخيم جباليا شمال قطاع غزةاستهداف ارض زراعية بجوار منتجع السعادة لاند في منطقة قيزان النجار في مدينة خانيونساستشهاد رامي سليمان العطار اثر استهداف منطقه النصر بحي العطاطرة في رفحاستشهاد مواطنين بقصف دراجة نارية في منطقة العطاطرة على طريق موراج شمال ‫‏رفح‬الان استهداف في منطقة العلمي في مخيم جباليا شمال قطاع غزةاستهداف دراجة نارية في مدينة رفح علي طريق ميراج و أنباء عن شهيد في المكان

شريط بكاميرا هاتف نقال يظهر تفاصيل مروعة لجريمة قتل اطوار بهجت

شريط بكاميرا هاتف نقال يظهر تفاصيل مروعة لجريمة قتل اطوار بهجت
تاريخ النشر : 2006-05-08
غزة-دنيا الوطن

حصلت صحيفة صنداي تايمز البريطانية علي شريط صور بكاميرا هاتف نقال رصد اللحظات الأخيرة للصحافية اطوار بهجت وهي تذبح ويمثل بها، ويظهر لأول مرة عمل فرق الموت العراقية في الميدان، لكن دون أن يعرف من يقف وراءها، رغم بعض الإشارات المتناقضة.

ومنعت الحواجز في 22 شباط (فبراير) الماضي الشهيدة أطوار من دخول مسقط رأسها مدينة سامراء لتتابع تفجير مرقد الإمام العسكري، وقد بدا القلق واضحا في آخر تقرير لأطوار.

وفي ذلك اليوم اقترب رجلان علي متن سيارة من جمع صغير من الناس وسألا عنها، واستغاثت أطوار بمن حولها، لكن ما من مغيث.

وقيل حينها إن أطوار قتلت رميا بالرصاص، مع مصورها وفني الصوت، لكن تبين الآن أن معاناتها كانت تفوق ذلك.

وتظهر أطوار في الشريط بين يدي رجلين مفتولي العضلات في لباس عسكري، وقد أوثقت يداها خلف ظهرها، وتجمد الدم في وجهها ذعرا، وعندما بدأ التصوير، كانت عيناها قد عصـــــبتا بعصابة بيضــــاء، والدم ينزف من جرح في الجزء الأيسر من الرأس.

واقترب رجل ضخم بلباس عسكري وجزمة وقلنسوة من أطوار من الوراء وكم فمها بيده اليسري، وأمسك في يده اليمني بسكين كبيرة بمقبض أسود وشفرة طولها ثماني بوصات، وبدأ في ذبحها من الوريد الي الوريد، وتسمع صرخات أطوار تتعالي فوق صيحات الله أكبر التي يرددها حامل الهاتف النقال.

ويأتي بعد ذلك رجل آخر يرتدي قميصا أسود ويضع جزمته اليمني علي بطنها ويدفع بقوة ثماني مرات لينزف الدم من جروحها، وهي تحرك رأسها من اليمين الي اليسار، وحينها فقط يعود ذابحها ليكمل عمله، ويجز الرأس.

تفاصيل أخري لم يلتقطها الفيلم، لكن احتفظ بها أحد أصدقاء بهجت لم يشأ ذكر اسمه، متحدثا عن تسعة ثقوب في يدها اليمني وعشرة في اليسري، وثقوب في رجليها وبطنها وعينها اليمني.

وإذا كانت الملابس التي يرتديها قتلة بهجت هي ملابس الحرس الوطني العراقي فإنها لا تقيم دليلا قاطعا، لأنها قد تكون ملابس مسروقة من أجل التمويه، حسب الصحيفة.

كما أنه رغم أن المصدر الذي زود صنداي تايمز بالفيلم أكد أن الهاتف عثر عليه مع عنصر من مليشيات بدر لقي مصرعه في اشتباك في بغداد، فلا سبيل الي الجزم بأن المنظمة مسؤولة عن قتلها.

وتواصل الصحيفة صحيح أنه يحكي في العراق أن المثقاب هو الطريقة المفضلة لدي عناصر بدر لتعذيب ضحاياهم، لكن لم يعثر علي دليل جازم بتورط جهة معينة.

وقالت صنداي تايمز إن كل ما هناك إذن إشارات متناقضة، والأكيد أن الطريقة التي قتلت بها أطوار شهادة علي حالة الفوضي التي وصل إليها العراق، وشهادة علي أن الانتماء لهذا الفريق أو ذاك لن يحميك، فأطوار كانت شيعية وسنية، في الوقت نفسه، لكنها جمعت في مقتلها عذابات الفريقين.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف