الأخبار
محيسن : نحترم موقف الرئيس السيسي وملك الأردن وحرصهما على القضية الفلسطينيةحسن الرداد يؤكّد: إيمي سمير غانم ليست فتاة أحلاميعرب 48: النائب طلب ابو عرار لوزير المواصلات: يجب الإسراع في وضع وسائل أمان على مفترق عرعرة النقب بشارع 25اتحاد الكرة يحاكي الزمن بانجازاته التاريخيةمحافظ جنين يكرم المعلمة الأولى على مستوى العالم حنان الحروب خلال زيارتها إلى محافظة جنيناكاديمية الادارة والسياسة للدراسات العليا تنظم وقفة تضامنية مع الاسير المضرب عن الطعام بلال كايدالتقى وجهاء نابلس: الحمد الله يؤكد استمرارية واستدامة العمل الأمنيتقرير أممي: الحكومة السورية استخدمت أسلحة كيمياوية مرتين على الأقل العامين الماضيينحركة المقاومة الشعبية تعلن عدم ترشيح قوائم انتخابية49 ألف طفل مهددون بالموت في نيجيريافتح ..الانتهاء من تشكيل قوائم حركة فتح في غزة،والحركة ستخوضها تحت اسم التحرير الوطني والبناءاعتقالات ومواجهات عقب اقتحام الاحتلال منزل الشهيد أبو غراب بقباطيةزلزال ايطاليا: ارتفاع عدد الضحايا إلى 247 قتيلا ومئات الجرحىسابقة على مستوى الوطن : قائمة نسائية للانتخابات المحلية في دورا بالخليلالجبن النتن أحدث نكهة في عالم المثلجاتمناشدة الى الرئيس ووزير الشؤون المدنية"مسارات" و"الاتصالات" يوقّعان اتفاقية رعاية للمؤتمر السنوي الخامسعراقي رفضت ايرانية الزواج منه في السويد فاغتصبهابعد تعليق اسيرين للإضراب..اسرى فلسطين : 4 أسرى ما زالوا يخوضون معركة الامعاء الخاويةالمحررة مصلح: أوضاع الأسيرات مزرية جداً ولا تطاقبالصور.. فتاة تتعرض للصلع بسبب الشامبو الجافجامعة النجاح الوطنية تحصل على أعلى نسبة من المبتعثين ببرنامج زمالةبالفيديو.. أسرة سعودية تعثر على مقتنيات غريبة داخل غرفة خادمتهمتدعمها حماس .. الإعلان رسميا خلال مؤتمر عن قائمة مرشحي الشوكة للجميع "يد بيد لبناء الغد" لانتخابات بلدية الشوكة برفحبالصور: أجمل جهاز عروس يشعل الفيس بوك
2016/8/25

جثمان عزت الدوري شيع في بعقوبة ودفن فيها

جثمان عزت الدوري شيع في بعقوبة ودفن فيها
تاريخ النشر : 2005-11-19
غزة-دنيا الوطن


علم مراسل "قدس برس" من مصادر مقربة من عائلة عزت الدوري النائب الأول للرئيس العراقي السابق صدام حسين أنه شيع ودفن في مدينة بعقوبة شمال شرق العاصمة بغداد.

وقالت المصادر إن جنازة الدوري تمت يوم الخميس (10/11) أي قبل يوم واحد من إعلان وفاته عبر بيان على الإنترنت لحزب البعث العربي الاشتراكي، واتهمت المصادر الحملة الأمنية التي شنت بعد يوم واحد على ديالى بأنها جاءت ردا على تشييع جثمان الدوري.

وأفاد أحد المشاركين في الجنازة أن العشرات من العراقيين ساروا في موكب التشييع، بينما كان أغلبهم لا يعلم أن الجنازة كانت لعزت الدوري، مشيرا إلى أنه لم يكن بالإمكان التأكد من أن تلك الجنازة كانت تضم رفات الدوري، مرجحا أن يكون التشييع الذي حضره رمزيا، وأن الراحل ربما يكون قد توفي قبل وقت لم يعرف بالضبط.

يشار إلى أن الدوري كان قد تزوج قبل سقوط النظام بنحو عامين ونصف من فتاة عراقية من مدينة ديالى، وأنجب منها.

وكان بيان لحزب البعث العربي الاشتراكي المنحل في العراق أعلن في بيان له على الإنترنت أن الدوري توفي فجر الجمعة، معلنا عن تولي "عبد القادر طلب" الدوري قيادة حزب العبث العراقي في المرحلة القادمة.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف