الأخبار
2014/4/25

جثمان عزت الدوري شيع في بعقوبة ودفن فيها

جثمان عزت الدوري شيع في بعقوبة ودفن فيها
تاريخ النشر : 2005-11-19
غزة-دنيا الوطن


علم مراسل "قدس برس" من مصادر مقربة من عائلة عزت الدوري النائب الأول للرئيس العراقي السابق صدام حسين أنه شيع ودفن في مدينة بعقوبة شمال شرق العاصمة بغداد.

وقالت المصادر إن جنازة الدوري تمت يوم الخميس (10/11) أي قبل يوم واحد من إعلان وفاته عبر بيان على الإنترنت لحزب البعث العربي الاشتراكي، واتهمت المصادر الحملة الأمنية التي شنت بعد يوم واحد على ديالى بأنها جاءت ردا على تشييع جثمان الدوري.

وأفاد أحد المشاركين في الجنازة أن العشرات من العراقيين ساروا في موكب التشييع، بينما كان أغلبهم لا يعلم أن الجنازة كانت لعزت الدوري، مشيرا إلى أنه لم يكن بالإمكان التأكد من أن تلك الجنازة كانت تضم رفات الدوري، مرجحا أن يكون التشييع الذي حضره رمزيا، وأن الراحل ربما يكون قد توفي قبل وقت لم يعرف بالضبط.

يشار إلى أن الدوري كان قد تزوج قبل سقوط النظام بنحو عامين ونصف من فتاة عراقية من مدينة ديالى، وأنجب منها.

وكان بيان لحزب البعث العربي الاشتراكي المنحل في العراق أعلن في بيان له على الإنترنت أن الدوري توفي فجر الجمعة، معلنا عن تولي "عبد القادر طلب" الدوري قيادة حزب العبث العراقي في المرحلة القادمة.
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف