الأخبار
الاردن: مجلس وزراء الإعلام العرب يكرم الصحافية الاردنية ليلى خليفهالعراق: الناطق باسم الحكومة العراقية: الجيش يحكم السيطرة على "الفلوجة" استعداداً لتحريرها من قبضة "داعش"جمعية الثقافة والفنون بجدة تنظم مهرجان "هل هلالك" مع مركز الجمجوم التجاري بفعاليات ثقافية اجتماعية ترفيهيةالعراق: الناطق باسم الحكومة العراقية: الجيش يحكم السيطرة على "الفلوجة" استعداداً لتحريرها من قبضة "داعش"بالفيديو.. لحظة اشتعال النيران في سيارةنصائح روحانية لاستقبال شهر رمضانزيادة في رأس مال "بانكو بوبولار "الإسبانيسفارة دولة فلسطين تحيي ذكرى النكبة وتقدم كتابا لشاعرات واديبات فلسطينيات باللغة البلغاريةحول العالماليوم..الذكرى الثالثة لرحيل القائد أبو علي شاهينروسيا تعتزم تمديد عقوباتها الجوابية ضد الغربفيديو اغتصاب جماعي لقاصر يهز الرأي العام البرازيلياليمن: سول تنفذ حملة التوعية الرابعة حول الصحة الإنجابية بمديرية معين صنعاءسريان تمديد عقوبات بروكسل ضد دمشقالنقابة العامة للعاملين في المصارف والبنوك وشركات التأمين تنتخب هيئة إدارية ورئيس للنقابة الوطنيةماليزيا تستقبل 68 لاجئا سورياكلينتون تجهل استخدام الكمبيوتر!مسلحون يستهدفون أنابيب النفط في نيجيرياماليزيا نحو تطبيق "حدود الشرع" الإسلاميبوتين يجلس على كرسي أباطرة بيزنطةسليماني: العراق ليس بحاجة إلى تدخل الآخرينالأمطار توقف المباريات مجددا في رولان غاروسالأقمار الاصطناعية التقطت إشارة استغاثة من الطائرة المصريةالقوات العراقية على مشارف الفلوجة وتستعد لاقتحامهاالحكومة الفرنسية تلغي ندوة الرفيق محمد الخطيب المقررة أواخر الشهر الحالي حول حركة المقاطعة
2016/5/28

كشف خيوط الاعتداء على محمد الداية مرافق الرئيس الراحل أبو عمار

كشف خيوط الاعتداء على محمد الداية مرافق الرئيس الراحل أبو عمار
تاريخ النشر : 2005-10-08
غزة – دنيا الوطن

أدى اعتقال إبراهيم العجورى سائق فايز حماد المدير العام في مكتب الرئيس الراحل أبو عمار لكشف خيوط عملية الاعتداء التي تعرض لها المقدم محمد الداية مرافق الرئيس الراحل أبو عمار في رام الله بتاريخ 18/11/2003.

وقال فايز حماد في اعتذار نشره في الصحف المحلية : " أقدم اعتذاري وأسفي الشديد للأخ المقدم محمد الداية عما بدر منى اتجاهه , عن الاعتداء الذي تعرض له يوم 18/11/2003 في رام الله , وأن المثير عما نشر وقيل بحق الأخ المذكور في الشارع كان محض "افتراء وظلم" .

وقال محمد الداية في تصريح صحفي لدنيا الوطن : " لقد تمت مواجهة بين إبراهيم العجوري وفايز حماد في المحكمة , واعترف الجميع بمسؤوليتهم عن الاعتداء الذي تعرضت له , وكان الهدف هو إبعادي عن مكتب الرئيس الراحل .واتبعت وسائل ملتوية لتحقيق هذا الهدف من الدسائس والمكائد وتشويه سمعتي بشتى الوسائل " .

وأضاف الداية : " لقد تعرضت للاعتداء بالضرب في رام الله أثناء وجودي في صالون للحلاقة ليلاً ,بعد أن قرر الرئيس الراحل أبو عمار إعادتي لعملى بتدخل من روحي فتوح وعباس زكى . والحمد لله لقد كشفت خيوط المؤامرة وأنا موجود في وطني وأحمل رتبتي العسكرية مقدم في قوات أمن الرئاسة ولا أساس من الصحة لكل الإشاعات التي لاحقتني خلال الفترة الماضية " .

ويذكر بان فايز حماد اعترف خلال التحقيق معه بان موظفا اخر كان يسعى لابعاد الداية عن مكتب الرئيس الراحل وعمل على تشويه سمعة الداية وهو يوسف العبدالله مرافق الرئيس الراحل ابو عمار.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف