الأخبار
مشعل : قهرنا جيش نتنياهو ويعالون في غزةمصدر في حماس: توقيع اتفاق تهدئة خلال ساعات‏شاهد‬: صور لمسجد المحكمة في حي الشجاعية بعد القصفبال‏صور‬: وصول بعض الناجين من مجزرة الشجاعية وبقائهم أحياء تحت الركام لمدة 5 أيامد.غنام تتفقد جرحى الهبات الجماهيرية في المحافظة وتؤكد أن الإحتلال إلى زوالعقيدة "يعلون"، والنموذج الثالثسكرتير الدولة الاسباني للشؤون الخارجية لا بد من تطوير الموقف الاوروبي لأن استمرار الوضع ينذر بنتائج خطيرة على المنطقةنائبة الامين العام للحزب الاشتراكي الأسباني تزور سفارة دولة فلسطينعرب 48: جبهة الطيبة تستنكر الاعتقالات والتحقيقات الهستيرية بحق الشارع الطيباويصندوق تطوير واقراض البلديات يخصص مبلغ مليون يورو لصالح المصاريف التشغيلية في بلديات القطاععرب 48: وقفة وحدوية لأهالي البعنة في مركز القرية ضد العدوان على القطاعمركز "إعلام" يطالب المدعي العام للجيش الإسرائيلي بالتحقيق في استهداف الصحافيينفي ظل العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة : ميسي يقدّم مليون دولار دعما لاسرائيلقرر صندوق الاوبيك للتنمية تقديم مساعدة إنسانية عاجلة بقيمة نصف مليون دولار مساعدات غذائية طارئه لقطاع غزةالطلبة السعوديين المبتعثين في الاردن يشاركون الحملة الوطنية السعودي توزيع المساعدات على الاشقاء اللاجئين السوريينسفراء فلسطين في الخارج يواصلون لقاءاتهم الصحفية لفضح العدوان على شعبناعرب 48: اللجـنة القطرية تعقد إجتماع لرؤساء السلطات المحلية العربية في إسرائيلالسفير الفاهوم يعقد مؤتمراً صحفياً في مقر سفارة فلسطين في باريسبتسيلم تدعو الحكومة الإسرائيليّة للتوقف فورًا عن قصف البيوت والأحياء والمناطق المأهولة في قطاع غزةاسرائيل تعلن مقتل 3 جنود وضباط جدد ليرتفع #عداد_المقاومة الى 32 قتيل اسرائيلي وأكثر من 190 جريحاذاعة نيجيريا الرسمية " صوت نيجيريا " تواصل تغطيتها الإعلامية لفضح جرائم العدوان الإسرائيليمنظمة التحرير الفلسطينية تدعوا للمشاركة في مسيرات الغضب يوم الجمعة القادمالحمد الله يطالب اليابان ببذل مزيد من الجهود لإلزام اسرائيل بوقف مجازرها بحق غزةعرب 48: صحافية من المثلث تتبرع بأغلى قطع حلة عرسها من الذهب فداء لغزةملتقى رجال اعمال نابلس يعقد مؤتمرا لتوزيع الطرود الغذائية والمبالغ النقدية على الجمعيات واللجان
2014/7/23
عاجل
مشعـل : المستوطنين ليسوا مدنيين بل أنهم يقيمون على أرض ليست لهم ويخربوا ويقتلوا المدنيينمشعل: المقاومة لم تكن نائمة ولم تكن تمارس تجارة الانفاق بل كانت تمارس إبداع الأنفاق‏مشعل‬: كتائب القسام والأجنحة العسكرية إذا قالت فعلت وإذا وعدت أوفت وإذا قالت فقد قالت الحقيقة.مشعل: الشعب الاسرائيلي يعلم ان بيانات جيشه مضلله وكاذبةمشعل: المقاومة كانت تعد وتتسلح وتتجهز وليست كما قال الشاعر عن البعض "اصقل سيفك يا عباس".مشعل: نحن امام عالم لا يحترم إلا القوة والمصالحمشـعل :لا نشك في وطنية أبناء شعبنا؛ أنطلقت كل الفصائل لمواجهة هذا المحتلمشـعل : حماس ذهبت للمصالحة و خفضت جناحها لشعبها .مشعل : العدو الاسرائيلي ظن ان غزة لقمة سائغه فراهن على كسرها لحسابات انتخابية داخليةإستهداف في منطقة المحطة في حي التفاح لمنزل يعود لآل حمادة شرق ‫‏غزة‬مشعل : قهرنا جيش نتنياهو ويعالون في غزةمشعل : تفاجئ نتنياهو ويعلون بـأبطال القسام وسرايا القدس وكل المقاومة الفلسطينية وقهر جيش نتنياهومشعل : في غزة والضفة رجــال أسود لايقبلون المحتل والعدوان .لحظة خطاب مشعل.. صفارات الإنذار تدوي في غوش دان وتل أبيب‫‏مشعل‬ : نحن أمام جيش احتلال وعدوان إسرائيلي وشعب غزة يدافع عن نفسه والمقاومة تدافع عن شعبهامشعل : في غزة شعب حي ورجال قاوموا المحتلين .مشعل : بـدأ العدوان على غزة دون مبرر وكان السبب عجز نتنياهو ولمواجهة المعارضين مثل ليبرمانمشعل: 12/6 فقد 3 مستوطنين لم يعرف حتى الان من خطفهم ونتنياهو لبس التهمة لحماسمشعل: ما يجري هو عدوان وليس حرب بين طرفينمؤتمر صحفي لخالد مشعل بدأه بالفاتحة على أرواح الشهداء

الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص بـ احقر شخصية في الاسلام

تاريخ النشر : 2004-10-05
الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص ب احقر شخصية في الاسلام

غزة-دنيا الوطن

قرر مجموعة من المحامين المصريين التقدم بشكوى قضائية ضد الكاتب المصري أسامة أنور عكاشة بعد إساءته للصحابي عمرو بن العاص حين وصفه بـ "أحقر شخصية في الإسلام" وبأنه "أفّّاق" ما أثار غضب الأوساط الدينية في العالم العربي وفي مصر خاصة.

وقد نشر عكاشة في صحيفة "الموجز الأسبوعية هجوما على عمرو بن العاص نفى عنه أهميته التاريخية وهمش وجوده وحقره.

وعلل عكاشة سبب هجومه على عمرو بن العاص بأن الكاتب" إن أراد تشكيل أي صورة تاريخية ليتم تمثيلها في عمل درامي فإنه سيشكلها كما يراها هو وليس كما هي مثبتة في التاريخ". وأنه – أي عكاشة – يرى من وجهة نظره أن شخصية عمر بن العاص "أحقر شخصية في الإسلام".

وفي اتصال هاتفي قال المحامي الاسلامي الشهير في مصر منتصر الزيات لـ "العربية نت" إن هناك مجموعة من المحامين سيقومون برفع دعوى ضد عكاشة لإساءته الأدب تجاه صحابي جليل.

وأضاف الزيات "هذه قضية دينية ويجب أن لا يتم السكوت عليها. ويستعد بعض المحامين لرفع القضية في المحكمة والمطالبة باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه عكاشة".

وقد استضافت قناة "أوربت" ليلة أمس الاثنين4-10-2004 الكاتب عكاشة للتأكد من صحة ما قيل في الجريدة على لسانه، ورد عكاشة بأنه مقتنع بكل ما كُتب وأنه مسؤول كل المسؤولية عن كلامه.

الجدير ذكره أن عكاشة أنكر على المذيع سبب كل هذا الغضب على موقفه تجاه عمرو بن العاص، مع أنه – والحديث لعكاشة – "لم يكن عمرو من العشرة المبشرين بالجنة". وتدخل الداعية الإسلامي خالد الجندي الذي حضر اللقاء أثناء الحوار وطلب من عكاشة التأدب مع الصحابي الجليل.

وقال "هل أنت لا تحترم سوى العشرة المبشرين بالجنه؟" وأجاب عكاشة "وهل أنا الذي حددت العشرة أم الرسول"، لكن الجندي أعاد عليه بسؤال آخر حين ذكر له حديث الرسول عن عمر وبن العاص حين قال "أسلم الناس وآمن عمرو"؟؟

وزاد عجب الحضور بإجابة عكاشة حين قال "ماذا تقصد ؟؟ أنني أخالف ما قاله الرسول؟؟ هذا سوء نية واضح منك يا شيخ خالد".

وقال الجندي "ماذا تريد مني أن أصدقك أنت أم الرسول، فالرسول عليه الصلاة والسلام شهد لعمرو بن العاص بالإيمان وأنت تشهد له بالحقارة".

فأجابه الكاتب أن هناك يا سيدي حديث يقول إن من قال لا إله إلا الله دخل الجنة فيكفي أن توحد بالله بلسانك فقط كي تدخل الجنة. وعندما احتد النقاش بين الطرفين طالب الجندي من عكاشة بأن يلتزم بأدب الحوار وأن يهدأ في الحديث.

بعدها تدخل الزيات بمكالمة هاتفية ولام فيها خالد الجندي على أدبه مع أشخاص لا يعرفون معني الأدب، وقال إن الثقافة لها حدودها واحترامها ومفاهيمها وإن تعدّت الحدود المسموح بها فإنها لا تصبح ثقافة.

وقال الزيات "أي أدب في الحوار هذا الذي يتبعه خالد الجندي مع شخص يجهل لغة الأدب مع الصحابة وأنا أراهن إن كان يعرف هذا الكاتب طرق الوضوء السليم".

بعدها هاجم عكاشة الزيات واصفاً إياه بمحامي الإرهابيين وأنه لا يتقبل منه الرأي. وأضاف "أقول لمنتصر إنني أعرف جيداً كيف أتوضأ وإن أردت مني أن أعلمك أشياء غير الوضوء فأنا على استعداد".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف