الأخبار
الجزائر..إصابة 4 من الشرطة في هجوم مسلح شرق البلادمصر: مساعد وزير الخارجية الأسبق: مصر لا تمتلك استراتيجية إعلامية لمخاطبة الخارجإيران توزع الأموال لإنشاء قنوات فضائيةالوزير الأول عبد المالك سلال يوجه تهانيه لكافة منتسبي جهاز الشرطة بمناسبة عيد الإستقلاللبنان: "تاتش" تقييم مأدبة إفطار على شرف أهل الإعلام والصحافةصور: إطلالة للفنانة تيسير فهمي بعد غياب .. لن تصدقوا شكلهابمشاركة 100 لاعبا انطلاق بطولة مجلس ضاحية مويلح لكرة القدم الالكترونية بلاي ستيشنأمريكا..منفذ هجمات بوسطن يطالب بإعادة محاكمتهوزير الدفاع الأمريكي: ضرب داعش في الرقة يمهد لتقدم القوات الكرديةمصر: جمعية رسالة تطلق قوافل علاج مرضي الادمان وحملات للتوعية بخطورة التدخينعزت أبو عوف يخفي حقيقة مرضه حتّى عن المقرّبين منهبطولة أسرى الحرية الكروية بسلفيت تصل الدور نصف النهائيعرب 48: بعد تدخل غطاس: الكنيست تبحث ضم البنك العربي لبنك لئوميبالصور: هذا الشاب الوسيم هو ابن الفنان ياسر العظمةليبيا.."مجلس درنة" يعدم 6 من قادة "داعش"لبنان: فريق "عمان أمانة" ينفذ حملة "المحبة 20" للاجئين السوريين في لبنانواشنطن بوست: حظر السلاح حجر عثرة جديدة أمام المحادثات النووية الإيرانيةاستئناف المفاوضات النووية في فيينا وواشنطن لا تستبعد تمديد أطرها الزمنية مجدداإسرائيل تعتقل 9 دروز من الجولان للاشتباه فى تورطهم فى قتل جريح سورىجيش العاصفة: عدوان غزة 2014 كان ملحمة بطولة وشرفصور زفاف أحلام تشعل مواقع التواصل الاجتماعيالأوقاف الكويتية تنهى خدمات 198 داعية بالخارج بينهم 7 مطلوبين أمنياالمكتب الحركي للمهن الطبية إقليم خانيونس ينظم إفطار جماعيالعراق.. قتلى من البيشمركة خلال هجوم لـ"داعش"إنفجار فى مكاتب الادارة المحلية فى مدينة زاريا شمال نيجيريا
2015/7/7
عاجل
الدفاع المدني لدنيا الوطن : الطفلان هُما علي ساري 6 سنوات، وعوض ساري 8 سنوات وجثتهما متفحمة .الدفاع المدني : وفاة طفلين حرقاً في حريق نشب بمنزلهم في منطقة الفالوجا غرب معسكر جباليا شمال القطاع

الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص بـ احقر شخصية في الاسلام

تاريخ النشر : 2004-10-05
الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص ب احقر شخصية في الاسلام

غزة-دنيا الوطن

قرر مجموعة من المحامين المصريين التقدم بشكوى قضائية ضد الكاتب المصري أسامة أنور عكاشة بعد إساءته للصحابي عمرو بن العاص حين وصفه بـ "أحقر شخصية في الإسلام" وبأنه "أفّّاق" ما أثار غضب الأوساط الدينية في العالم العربي وفي مصر خاصة.

وقد نشر عكاشة في صحيفة "الموجز الأسبوعية هجوما على عمرو بن العاص نفى عنه أهميته التاريخية وهمش وجوده وحقره.

وعلل عكاشة سبب هجومه على عمرو بن العاص بأن الكاتب" إن أراد تشكيل أي صورة تاريخية ليتم تمثيلها في عمل درامي فإنه سيشكلها كما يراها هو وليس كما هي مثبتة في التاريخ". وأنه – أي عكاشة – يرى من وجهة نظره أن شخصية عمر بن العاص "أحقر شخصية في الإسلام".

وفي اتصال هاتفي قال المحامي الاسلامي الشهير في مصر منتصر الزيات لـ "العربية نت" إن هناك مجموعة من المحامين سيقومون برفع دعوى ضد عكاشة لإساءته الأدب تجاه صحابي جليل.

وأضاف الزيات "هذه قضية دينية ويجب أن لا يتم السكوت عليها. ويستعد بعض المحامين لرفع القضية في المحكمة والمطالبة باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه عكاشة".

وقد استضافت قناة "أوربت" ليلة أمس الاثنين4-10-2004 الكاتب عكاشة للتأكد من صحة ما قيل في الجريدة على لسانه، ورد عكاشة بأنه مقتنع بكل ما كُتب وأنه مسؤول كل المسؤولية عن كلامه.

الجدير ذكره أن عكاشة أنكر على المذيع سبب كل هذا الغضب على موقفه تجاه عمرو بن العاص، مع أنه – والحديث لعكاشة – "لم يكن عمرو من العشرة المبشرين بالجنة". وتدخل الداعية الإسلامي خالد الجندي الذي حضر اللقاء أثناء الحوار وطلب من عكاشة التأدب مع الصحابي الجليل.

وقال "هل أنت لا تحترم سوى العشرة المبشرين بالجنه؟" وأجاب عكاشة "وهل أنا الذي حددت العشرة أم الرسول"، لكن الجندي أعاد عليه بسؤال آخر حين ذكر له حديث الرسول عن عمر وبن العاص حين قال "أسلم الناس وآمن عمرو"؟؟

وزاد عجب الحضور بإجابة عكاشة حين قال "ماذا تقصد ؟؟ أنني أخالف ما قاله الرسول؟؟ هذا سوء نية واضح منك يا شيخ خالد".

وقال الجندي "ماذا تريد مني أن أصدقك أنت أم الرسول، فالرسول عليه الصلاة والسلام شهد لعمرو بن العاص بالإيمان وأنت تشهد له بالحقارة".

فأجابه الكاتب أن هناك يا سيدي حديث يقول إن من قال لا إله إلا الله دخل الجنة فيكفي أن توحد بالله بلسانك فقط كي تدخل الجنة. وعندما احتد النقاش بين الطرفين طالب الجندي من عكاشة بأن يلتزم بأدب الحوار وأن يهدأ في الحديث.

بعدها تدخل الزيات بمكالمة هاتفية ولام فيها خالد الجندي على أدبه مع أشخاص لا يعرفون معني الأدب، وقال إن الثقافة لها حدودها واحترامها ومفاهيمها وإن تعدّت الحدود المسموح بها فإنها لا تصبح ثقافة.

وقال الزيات "أي أدب في الحوار هذا الذي يتبعه خالد الجندي مع شخص يجهل لغة الأدب مع الصحابة وأنا أراهن إن كان يعرف هذا الكاتب طرق الوضوء السليم".

بعدها هاجم عكاشة الزيات واصفاً إياه بمحامي الإرهابيين وأنه لا يتقبل منه الرأي. وأضاف "أقول لمنتصر إنني أعرف جيداً كيف أتوضأ وإن أردت مني أن أعلمك أشياء غير الوضوء فأنا على استعداد".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف