الأخبار
فضيحة بنحاس لافون – شارلي إيبدوخريشة:لم نتلق رداً من حماس بخصوص الانتخاباتمن هو وزير الداخلية المصري الجديد ؟بدعم سعودي : تجمع اليتيم في قطاع غزة يستعد لتسليم كفالات مالية على 1000 يتيم من أبناء شهداء الحرب على غزةمصلحة السجون الاسرائيليىة تنقل القائد وائل الجاغوب من سجنه في " ريمون" إلى "جلبوع"سوريا: بيان بمناسبة عيد المرأة العالميمصر: النقل قاطرة التنمية المستقبلية للاقتصاد المصرىمؤسسة كل الشباب 365 تنفذ مباردة " بدنا نعلم بدنا نساند "العراق: منظمة IOM الدولية مستمرة بتوزيع المساعدات إلانسانية على نازحي شنكال و بعشيقة و بحزاني في ختارةالشيخ خالد الجندى يعلق على القبض على صافينازالعراق: انشطة جمعية بابل الوطنية لحقوق الانسانالعراق: مركز حقوقي يناقش أثر الروتين والبيروقراطية في انتهاك كرامة المواطنمشاركة الجامعة الدولية للدار البيضاء في النسخة الثامنة لمبادرة كلينتون العالمية للجامعاتماك انترناشيونال تنظم دورة حول متطلبات النسخة الجديدة من نظام إدارة الجودةورشة عمل توصي بضرورة تغيير واقع المجتمع ونظرته السلبية لذوي الإعاقة في جنينالعراق: توزيع مبالغ مالية كمساعدات إنسانية على نازحي شنكال و بعشيقة و بحزانيذكور قلقيلية الشرعية تنظيم العرض الثاني لبرنامج المواهب "بمواهبنا ننشر ديننا"مصر: د. جمال عبدالجواد: التعديل الوزاري كسر مرحلة الجمود وأرسل رسالة للرأي العام الداخلي والخارجي"فتح" تستذكر الشهيد أمجد أبو رعد في نابلسمصر: علاء عبدالمنعم : من حق الرأي العام معرفة سبب التعديل الوزاري الجديد.. والتوقيت خالف المبرراتفتح القدس: "اسرائيل تستبيح القدس بأرضها وهوائها"مصر: بنيامين نتنياهو يلقى خطابا بالكونجرس الامريكى ويستقبل بعاصفة من التصفيق الحادعائض القرني: انتظروني في برنامج ستار أكاديمي اسلامي قريباورشة عمل توصي بضرورة تغيير واقع المجتمع ونظرته السلبية لذوي الإعاقة في جنينلبنان: السفير عبد الكريم خلال لقائه وفد المنظمات اللبنانية : الحرب الإرهابية على سورية تستهدف المنطقةبلدية خان يونس تضبط وتتلف 100 كجم أدوية طبية منتهية الصلاحيةأزمة طاحنة تضرب مصر بسبب إسطوانات الغاز والبلطجية يستولون عليهابوكو حرام ترتكب مجزرة وتقتل 68 شخصاً بينهم أطفال في نيجيريامصر تبدأ محاكمة 213 شخصاً بتهمة الانضمام لجماعات إرهابيةقوات التحالف تضرب اجتماعاً لكبار الأعضاء في جبهة النصرة
2015/3/6

الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص بـ احقر شخصية في الاسلام

تاريخ النشر : 2004-10-05
الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص ب احقر شخصية في الاسلام

غزة-دنيا الوطن

قرر مجموعة من المحامين المصريين التقدم بشكوى قضائية ضد الكاتب المصري أسامة أنور عكاشة بعد إساءته للصحابي عمرو بن العاص حين وصفه بـ "أحقر شخصية في الإسلام" وبأنه "أفّّاق" ما أثار غضب الأوساط الدينية في العالم العربي وفي مصر خاصة.

وقد نشر عكاشة في صحيفة "الموجز الأسبوعية هجوما على عمرو بن العاص نفى عنه أهميته التاريخية وهمش وجوده وحقره.

وعلل عكاشة سبب هجومه على عمرو بن العاص بأن الكاتب" إن أراد تشكيل أي صورة تاريخية ليتم تمثيلها في عمل درامي فإنه سيشكلها كما يراها هو وليس كما هي مثبتة في التاريخ". وأنه – أي عكاشة – يرى من وجهة نظره أن شخصية عمر بن العاص "أحقر شخصية في الإسلام".

وفي اتصال هاتفي قال المحامي الاسلامي الشهير في مصر منتصر الزيات لـ "العربية نت" إن هناك مجموعة من المحامين سيقومون برفع دعوى ضد عكاشة لإساءته الأدب تجاه صحابي جليل.

وأضاف الزيات "هذه قضية دينية ويجب أن لا يتم السكوت عليها. ويستعد بعض المحامين لرفع القضية في المحكمة والمطالبة باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه عكاشة".

وقد استضافت قناة "أوربت" ليلة أمس الاثنين4-10-2004 الكاتب عكاشة للتأكد من صحة ما قيل في الجريدة على لسانه، ورد عكاشة بأنه مقتنع بكل ما كُتب وأنه مسؤول كل المسؤولية عن كلامه.

الجدير ذكره أن عكاشة أنكر على المذيع سبب كل هذا الغضب على موقفه تجاه عمرو بن العاص، مع أنه – والحديث لعكاشة – "لم يكن عمرو من العشرة المبشرين بالجنة". وتدخل الداعية الإسلامي خالد الجندي الذي حضر اللقاء أثناء الحوار وطلب من عكاشة التأدب مع الصحابي الجليل.

وقال "هل أنت لا تحترم سوى العشرة المبشرين بالجنه؟" وأجاب عكاشة "وهل أنا الذي حددت العشرة أم الرسول"، لكن الجندي أعاد عليه بسؤال آخر حين ذكر له حديث الرسول عن عمر وبن العاص حين قال "أسلم الناس وآمن عمرو"؟؟

وزاد عجب الحضور بإجابة عكاشة حين قال "ماذا تقصد ؟؟ أنني أخالف ما قاله الرسول؟؟ هذا سوء نية واضح منك يا شيخ خالد".

وقال الجندي "ماذا تريد مني أن أصدقك أنت أم الرسول، فالرسول عليه الصلاة والسلام شهد لعمرو بن العاص بالإيمان وأنت تشهد له بالحقارة".

فأجابه الكاتب أن هناك يا سيدي حديث يقول إن من قال لا إله إلا الله دخل الجنة فيكفي أن توحد بالله بلسانك فقط كي تدخل الجنة. وعندما احتد النقاش بين الطرفين طالب الجندي من عكاشة بأن يلتزم بأدب الحوار وأن يهدأ في الحديث.

بعدها تدخل الزيات بمكالمة هاتفية ولام فيها خالد الجندي على أدبه مع أشخاص لا يعرفون معني الأدب، وقال إن الثقافة لها حدودها واحترامها ومفاهيمها وإن تعدّت الحدود المسموح بها فإنها لا تصبح ثقافة.

وقال الزيات "أي أدب في الحوار هذا الذي يتبعه خالد الجندي مع شخص يجهل لغة الأدب مع الصحابة وأنا أراهن إن كان يعرف هذا الكاتب طرق الوضوء السليم".

بعدها هاجم عكاشة الزيات واصفاً إياه بمحامي الإرهابيين وأنه لا يتقبل منه الرأي. وأضاف "أقول لمنتصر إنني أعرف جيداً كيف أتوضأ وإن أردت مني أن أعلمك أشياء غير الوضوء فأنا على استعداد".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف