الأخبار
مصر.. شهود عيان: مصرع 4 إرهابيين أثناء تفجيرهم خزان مياه مهجور بالشيخ زويدمستوطن يطلق النار تجاه سيارة فلسطينية شمال الخليل دون اصاباتمعبر رفج بعد هدوء سيناء.. الحمدالله: حماس هي السلطة الأمنية الفعلية بغزةالحمد الله: لم نتلق بعد أيا من المساعدات لاعادة الاعمار وحماس هي السلطة الفعلية في غزةقوات الاحتلال تتسبب في إتلاف عشرات الدونمات من المحاصيل الزراعيةتفاصيل مرعبة.. خطيبها ينام بجانب قبرها ...تفاصيل جريمة مقتل ( اريج ) التي هزت جرش !أكادير: الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تنظم دورة تكوينية حول التنظيم ورصد الانتهاكاتإصابة مواطنين وجرح جنود في الخليل يوم غضب للقدس ومواجهات واسعة في الضفة الغربيةبالصور...بطولة الأراضي المقدسة الأولى لجمال الخيول العربية الأصيلة بمدينة اريحااصابة شابين برصاص قناصة الاحتلال وامرأة باختناق شديد في كفرقدوماحراق الحاجز العسكري على مدخل شارع الشهداء بالخليلشركة الحجة للعقار والاستثمار ترعى يوما علميا لاطباء وطبيبات الاسنان في رام الله3 اصابات بالرصاص الحي جراء قمع الاحتلال مسيرة النبي صالح الاسبوعيةالشرطة تلقي القبض على شخصين بحوزتهما نصف كيلوغم من مادة يشتبه انها القنب المخدرة بنابلسشاهد الفيديو: انتحار الشاب الرابع خلال شهر يثير موجة غضب بين المصريينيعلون: الخلية التي خططت لاغتيال ليبرمان هي الرابعة لحماس التي تُكشف منذ أيارإصابة حالتين بأنفلونزا الطيور فى المنيااشتباكات عنيفة بين القوات العراقية و"داعش" بالرماديلافروف: موسكو والرياض تعدان فريق عمل لمواجهة الإرهاباصابة جنديين اسرائيليين خلال مواجهات الضفةقوات الاحتلال تقتحم يطا وتداهم أحد منازلها(محدث) إصابة إسرائيليين بعملية طعن جديدة بالقدس ومستوطن يدهس فتاة في حي شعفاطتفاصيل مصورة عن بشاعة جريمة مطلق النار على زوجتهبالفيديو: نجاة مجموعة من جنود الاحتلال من حريق بالمولوتوف بالخليلاللواء الرجوب : انطلاقة الدوري في غزة يوم تاريخي ورسالة تحدى عظيمة وانتصاراً للرياضة على آلة الحربأسرى فلسطين: اقتحام ريمون وإخراج الأسرى في البرد القارصالنائب أبو راس يتساءل: أين دور علماء الأمة تجاه ما يحدث في القدس والأقصى..؟الأحمد يودع الوفد الطبي الالماني العربي"النجاح" تفتتح مجتمع طلال أبو غزالة للمعرفة وتوقّع اتفاقية تعاون مع المجمع الدولي العربياليمن: يوم مفتوح لاطفال إب بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفلقوات الاحتلال تداهم مدينة يطا وتفتش منزل احد المعتقلين لديهامصر: مستثمرو مرسي علم : 50% من مشروعات البحر الأحمر السياحية متوقفة عن العمل لاحجام البنوك عن التمويلالمكتب الحركي للمعلمين في إقليم الشرقية يكرم الشخصيات الإعتبارية في الإقليم في الذكرى ألـ10 لإستشهاد أبو عمارالرئيس الموزمبيقي يؤكد على دعم بلاده لحقوق الشعب الفلسطينيأحمد موسى للرئيس السيسي: ياريس أقتل مليون متظاهر يوم 28 نوفمبر
2014/11/21

الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص بـ احقر شخصية في الاسلام

تاريخ النشر : 2004-10-05
الكاتب المصري اسامة انور عكاشة يصف الصحابي عمرو بن العاص ب احقر شخصية في الاسلام

غزة-دنيا الوطن

قرر مجموعة من المحامين المصريين التقدم بشكوى قضائية ضد الكاتب المصري أسامة أنور عكاشة بعد إساءته للصحابي عمرو بن العاص حين وصفه بـ "أحقر شخصية في الإسلام" وبأنه "أفّّاق" ما أثار غضب الأوساط الدينية في العالم العربي وفي مصر خاصة.

وقد نشر عكاشة في صحيفة "الموجز الأسبوعية هجوما على عمرو بن العاص نفى عنه أهميته التاريخية وهمش وجوده وحقره.

وعلل عكاشة سبب هجومه على عمرو بن العاص بأن الكاتب" إن أراد تشكيل أي صورة تاريخية ليتم تمثيلها في عمل درامي فإنه سيشكلها كما يراها هو وليس كما هي مثبتة في التاريخ". وأنه – أي عكاشة – يرى من وجهة نظره أن شخصية عمر بن العاص "أحقر شخصية في الإسلام".

وفي اتصال هاتفي قال المحامي الاسلامي الشهير في مصر منتصر الزيات لـ "العربية نت" إن هناك مجموعة من المحامين سيقومون برفع دعوى ضد عكاشة لإساءته الأدب تجاه صحابي جليل.

وأضاف الزيات "هذه قضية دينية ويجب أن لا يتم السكوت عليها. ويستعد بعض المحامين لرفع القضية في المحكمة والمطالبة باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه عكاشة".

وقد استضافت قناة "أوربت" ليلة أمس الاثنين4-10-2004 الكاتب عكاشة للتأكد من صحة ما قيل في الجريدة على لسانه، ورد عكاشة بأنه مقتنع بكل ما كُتب وأنه مسؤول كل المسؤولية عن كلامه.

الجدير ذكره أن عكاشة أنكر على المذيع سبب كل هذا الغضب على موقفه تجاه عمرو بن العاص، مع أنه – والحديث لعكاشة – "لم يكن عمرو من العشرة المبشرين بالجنة". وتدخل الداعية الإسلامي خالد الجندي الذي حضر اللقاء أثناء الحوار وطلب من عكاشة التأدب مع الصحابي الجليل.

وقال "هل أنت لا تحترم سوى العشرة المبشرين بالجنه؟" وأجاب عكاشة "وهل أنا الذي حددت العشرة أم الرسول"، لكن الجندي أعاد عليه بسؤال آخر حين ذكر له حديث الرسول عن عمر وبن العاص حين قال "أسلم الناس وآمن عمرو"؟؟

وزاد عجب الحضور بإجابة عكاشة حين قال "ماذا تقصد ؟؟ أنني أخالف ما قاله الرسول؟؟ هذا سوء نية واضح منك يا شيخ خالد".

وقال الجندي "ماذا تريد مني أن أصدقك أنت أم الرسول، فالرسول عليه الصلاة والسلام شهد لعمرو بن العاص بالإيمان وأنت تشهد له بالحقارة".

فأجابه الكاتب أن هناك يا سيدي حديث يقول إن من قال لا إله إلا الله دخل الجنة فيكفي أن توحد بالله بلسانك فقط كي تدخل الجنة. وعندما احتد النقاش بين الطرفين طالب الجندي من عكاشة بأن يلتزم بأدب الحوار وأن يهدأ في الحديث.

بعدها تدخل الزيات بمكالمة هاتفية ولام فيها خالد الجندي على أدبه مع أشخاص لا يعرفون معني الأدب، وقال إن الثقافة لها حدودها واحترامها ومفاهيمها وإن تعدّت الحدود المسموح بها فإنها لا تصبح ثقافة.

وقال الزيات "أي أدب في الحوار هذا الذي يتبعه خالد الجندي مع شخص يجهل لغة الأدب مع الصحابة وأنا أراهن إن كان يعرف هذا الكاتب طرق الوضوء السليم".

بعدها هاجم عكاشة الزيات واصفاً إياه بمحامي الإرهابيين وأنه لا يتقبل منه الرأي. وأضاف "أقول لمنتصر إنني أعرف جيداً كيف أتوضأ وإن أردت مني أن أعلمك أشياء غير الوضوء فأنا على استعداد".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف