الأخبار
مشعل : قهرنا جيش نتنياهو ويعالون في غزةمصدر في حماس: توقيع اتفاق تهدئة خلال ساعات‏شاهد‬: صور لمسجد المحكمة في حي الشجاعية بعد القصفبال‏صور‬: وصول بعض الناجين من مجزرة الشجاعية وبقائهم أحياء تحت الركام لمدة 5 أيامد.غنام تتفقد جرحى الهبات الجماهيرية في المحافظة وتؤكد أن الإحتلال إلى زوالعقيدة "يعلون"، والنموذج الثالثسكرتير الدولة الاسباني للشؤون الخارجية لا بد من تطوير الموقف الاوروبي لأن استمرار الوضع ينذر بنتائج خطيرة على المنطقةنائبة الامين العام للحزب الاشتراكي الأسباني تزور سفارة دولة فلسطينعرب 48: جبهة الطيبة تستنكر الاعتقالات والتحقيقات الهستيرية بحق الشارع الطيباويصندوق تطوير واقراض البلديات يخصص مبلغ مليون يورو لصالح المصاريف التشغيلية في بلديات القطاععرب 48: وقفة وحدوية لأهالي البعنة في مركز القرية ضد العدوان على القطاعمركز "إعلام" يطالب المدعي العام للجيش الإسرائيلي بالتحقيق في استهداف الصحافيينفي ظل العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة : ميسي يقدّم مليون دولار دعما لاسرائيلقرر صندوق الاوبيك للتنمية تقديم مساعدة إنسانية عاجلة بقيمة نصف مليون دولار مساعدات غذائية طارئه لقطاع غزةالطلبة السعوديين المبتعثين في الاردن يشاركون الحملة الوطنية السعودي توزيع المساعدات على الاشقاء اللاجئين السوريينسفراء فلسطين في الخارج يواصلون لقاءاتهم الصحفية لفضح العدوان على شعبناعرب 48: اللجـنة القطرية تعقد إجتماع لرؤساء السلطات المحلية العربية في إسرائيلالسفير الفاهوم يعقد مؤتمراً صحفياً في مقر سفارة فلسطين في باريسبتسيلم تدعو الحكومة الإسرائيليّة للتوقف فورًا عن قصف البيوت والأحياء والمناطق المأهولة في قطاع غزةاسرائيل تعلن مقتل 3 جنود وضباط جدد ليرتفع #عداد_المقاومة الى 32 قتيل اسرائيلي وأكثر من 190 جريحاذاعة نيجيريا الرسمية " صوت نيجيريا " تواصل تغطيتها الإعلامية لفضح جرائم العدوان الإسرائيليمنظمة التحرير الفلسطينية تدعوا للمشاركة في مسيرات الغضب يوم الجمعة القادمالحمد الله يطالب اليابان ببذل مزيد من الجهود لإلزام اسرائيل بوقف مجازرها بحق غزةعرب 48: صحافية من المثلث تتبرع بأغلى قطع حلة عرسها من الذهب فداء لغزةملتقى رجال اعمال نابلس يعقد مؤتمرا لتوزيع الطرود الغذائية والمبالغ النقدية على الجمعيات واللجان
2014/7/23
عاجل
مشعـل : المستوطنين ليسوا مدنيين بل أنهم يقيمون على أرض ليست لهم ويخربوا ويقتلوا المدنيينمشعل: المقاومة لم تكن نائمة ولم تكن تمارس تجارة الانفاق بل كانت تمارس إبداع الأنفاق‏مشعل‬: كتائب القسام والأجنحة العسكرية إذا قالت فعلت وإذا وعدت أوفت وإذا قالت فقد قالت الحقيقة.مشعل: الشعب الاسرائيلي يعلم ان بيانات جيشه مضلله وكاذبةمشعل: المقاومة كانت تعد وتتسلح وتتجهز وليست كما قال الشاعر عن البعض "اصقل سيفك يا عباس".مشعل: نحن امام عالم لا يحترم إلا القوة والمصالحمشـعل :لا نشك في وطنية أبناء شعبنا؛ أنطلقت كل الفصائل لمواجهة هذا المحتلمشـعل : حماس ذهبت للمصالحة و خفضت جناحها لشعبها .مشعل : العدو الاسرائيلي ظن ان غزة لقمة سائغه فراهن على كسرها لحسابات انتخابية داخليةإستهداف في منطقة المحطة في حي التفاح لمنزل يعود لآل حمادة شرق ‫‏غزة‬مشعل : قهرنا جيش نتنياهو ويعالون في غزةمشعل : تفاجئ نتنياهو ويعلون بـأبطال القسام وسرايا القدس وكل المقاومة الفلسطينية وقهر جيش نتنياهومشعل : في غزة والضفة رجــال أسود لايقبلون المحتل والعدوان .لحظة خطاب مشعل.. صفارات الإنذار تدوي في غوش دان وتل أبيب‫‏مشعل‬ : نحن أمام جيش احتلال وعدوان إسرائيلي وشعب غزة يدافع عن نفسه والمقاومة تدافع عن شعبهامشعل : في غزة شعب حي ورجال قاوموا المحتلين .مشعل : بـدأ العدوان على غزة دون مبرر وكان السبب عجز نتنياهو ولمواجهة المعارضين مثل ليبرمانمشعل: 12/6 فقد 3 مستوطنين لم يعرف حتى الان من خطفهم ونتنياهو لبس التهمة لحماسمشعل: ما يجري هو عدوان وليس حرب بين طرفينمؤتمر صحفي لخالد مشعل بدأه بالفاتحة على أرواح الشهداء

تعديلات علي قانون الاسرة الجزائري تبيح الزواج دون ولي وتقيد تعدد الزوجات والطلاق

تاريخ النشر : 2004-08-20
تعديلات علي قانون الاسرة الجزائري تبيح الزواج دون ولي وتقيد تعدد الزوجات والطلاق

غزة-دنيا الوطن

صادقت الحكومة الجزائرية علي تعديلات جوهرية في قانون الاسرة المعمول به منذ 1984 وكان طيلة 20 عاما محل انتقاد الجمعيات النسائية القريبة من اطروحات الاحزاب العلمانية واليسارية وخاصة حزب الطليعة الاشتراكية (الشيوعي).

وكان وزير العدل الطيب بلعيز قدم مشروع القانون لمجلس الحكومة المجمتع مساء الاربعاء. وصادق المجلس علي كل التعديلات التي اقترحتها لجنة خاصة كلفت باعادة النظر في مضمون هذا القانون المستمد من مبادئ الشريعة الاسلامية والعرف الجزائري.

وحرصت الحكومة في بيان اعقب الاجتماع علي القول ان التعديلات تتماشي مع توصيات الرئيس عبد العزيز بوتفليقة واحتراما للدستور ومبادئ الشريعة الاسلامية .

وكان وزير العدل شكل في تشرين الأول/أكتوبر الماضي لجنة من 52 شخصا ضمت نوابا وقضاة ومحامين ورجال دين وعلماء اجتماع اوكلت لها مهمة ادخال تعديلات علي قانون الاسرة.

وكشفت هذه اللجنة قبل شهر عن نتائج عملها التي لقيت ترحيب الاوساط الداعية الي الغاء القانون من اصله، وسخط اخري اعتبرت التعديلات بمثابة رضوخ لجمعيات نسائية متحررة وبعيدة كل البعد عن عادات ومعتقدات الشعب الجزائري.

ومن بين اهم التعديلات التي ادخلتها اللجنة، الغاء شرط حضور ولي الامر في عقد زواج البنت التي تبلغ سن التاسعة عشرة وما فوق، وهو السن الذي اقر كحد ادني لزواج الرجل والمرأة علي السواء.

واقرت الحكومة هذه المادة علي الرغم من الجدل الذي اثير حول مسألة غياب الولي في عقد القران، خاصة وان المذهب المالكي المنتهج في الجزائر يحرم كل زيجة تتم بعيدا عن رضي وقبول الولي، بل واعتبر كل زواج من دونه بمثابة زنا.

ولكن اصحاب التعديلات اكدوا انهم اخذوا بمبادئ ابي حنيفة الذي يجيز الزواج من دون ولي، شريطة احترام اهداف الزواج ومنها ان تكون الفتاة المقبلة علي الزواج بالغة وواعية، وان يكون الزوج كفأ لها .

كما وضعت التعديلات شروطا مسبقة بخصوص تعدد الزوجات، مثل منح القاضي صلاحيات واسعة للبت في احقية الزوج لاكثر من زوجة او عدم احقيته. ومن الشروط حصول الزوج علي موافقة مسبقة من الزوجة الاولي والثانية، وان يتعهد بالعدل بينهما وان يتأكد القاضي من قدرته علي اعالتهما وقدرته علي توفير شروط الحياة الضرورية لهما.

واباح القانون الجديد امكانية ارفاق عقد الزواج باتفاق مسبق بين الزوجين حول عمل المرأة بعد الزواج وايضا قبولها او رفضها عقد قران زوجها مع امرأة ثانية.

ووضع مشروع القانون الجديد قيودا صارمة لمنع الطلاق اذ حتم علي الزوج ان يوفر لمطلقته الحاضنة لاولاده مسكنا يأويها. وفي حالة عجزه عن تحقيق ذلك، يتعين عليه ان يؤجر لها مسكنا لائقا، وفي حال العكس يتيح لها مشروع القانون الجديد حق الاحتفاظ ببيتها الاصلي، بالاضافة الي منح الام المطلقة حق الوصاية علي ابنائها القصر.

وقبل اسابيع تحركت جمعيات مقربة من حركة مجتمع السلم (حزب اسلامي مشارك في الحكومة) للتعبير عن رفضها لتعديل قانون الاسرة وعقدت اجتماعا بمدينة البليدة (50 كلم جنوب) دعت فيه الي جمع مليون توقيع للتعبير عن رفض التعديلات، وخاصة المادة التي تلغي شرط الولي في عقد الزواج.

وينتظر ان ينتقل هذا الجدل الي البرلمان اثناء عرض مشروع القانون للمصادقة النيابية خلال الدورة الخريفية، بين المؤيدين والمعارضين.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف