الأخبار
بحضور المطران عطاالله حنا و شخصيات مقدسية بارزة:اختتام مخيمات القدس الصيفيةأنصار مرسي يخترقون قناة "الفراعين" ويذيعون كلمة لـ"المرشد"البحث عن مفقودين عقب الانهيارات الأرضية التي ضربت غرب اليابانظريف: لم نسمح بإظهار إيران على أنها تهديد أمنيأسرة مؤسسة الضمير تتقدم بخالص العزاء من الأستاذ عصام يونسالحمد الله: سنحافظ على ارث سميح القاسم الذي رسم في وجدان شعبنا لوحات من الثورة والكرامة والحريةالمتحدث باسم حفتر: لم نحصل على دعم عسكري من مصر أو الجزائردو تدعم برنامج "أجيال الشرطة" الذي تُنظمه القيادة العامة لشرطة الفجيرة للعام الخامس على التواليبريطانية تواجه عقوبة السجن لمنع ابنتها من الذهاب للمدرسةدائرة الثقافة والإعلام المركزي لجبهة النضال الشعبي تنعى الشاعر المناضل الكبير سميح القاسمالضمير تنعي استشهاد والده حسن يونس وزوجة والده آمال يونسإطلاق أول جسر جوي سعودي لإغاثة النازحين بالعراقغلق المجال الجوي الليبي وتوقف حركة الطيران مع مصرتعزية من الزميل أ. عصام يونس مدير مركز الميزان لحقوق الإنسان بوفاة والدهالشعبية: استشهاد القادة لن يحبط عزائمنا ولن يزيدنا إلا إصراراً على مواصلة النضال والكفاحالتوجيه السياسي في نابلس يواصل نشاطه ويحاضر عن مقاطعة البضائع الاسرائيليةالرئيس يجتمع مع أمير دولة قطرالشعبية: استشهاد القادة لن يحبط عزائمنا ولن يزيدنا إلا إصراراً على مواصلة النضال والكفاحواشنطن تنفذ غارات جوية جديدة في العراق بعد تهديدات "داعش"السعودية: سجن 18 شخصا أدينو بشن هجمات على اهداف حكوميةواشنطن: حاولنا إنقاذ رهائن أميركيين في سوريا وفشلنالبنان: منظمة آن لحقوق الانسان تقيم دورة في فن القيادة في بيروتالعراق: الاعلاميات العراقيات يبحثن ازمة النازحين الاعلاميين والانتهاكات التي تتعرض لها النساءالعثور على أربع جثث مقطوعة الرأس في سيناء المصريةالعراق: أرقام مروعة لانتهاكات حقوق الطفل تظهر من الناجين من العنف في شمال غرب العراقاجتماع ثلاثي بين الرئيس ومشعل وامير قطرد. علام موسى يطلع على مشاكل قطاع الاتصالات والمواصلات والبريد في محافظة نابلساستمرار استقبال طلبات الترشح لجائزة اتصالات لكتاب الطفل حتى نهاية أغسطس الجاريحزب الشعب الفلسطيني يدين إبعاد النائب خالدة جرار ويدعو إلى رفض ومقاومة كل ممارسات الاحتلالنادي الأسير :سياسة الاقتحامات والتفتيش الهدف منها استمرار الحرب النفسية بحق الأسرى
2014/8/21
عاجل
صاروخ استطلاع على منزل منزل الشهيد محمد حميد بالفالوجا قبل قليلطائرات الاحتلال تجدد قصفها منطقة المطار شرقي رفح جنوب القطاعمعاريف: وابل من الصواريخ على بئر السبع واوفكيم ورامات حوفاف وجيلاتالقناة الثانية: مقتل مستوطن إسرائيلي في قصف المقاومة لأشكولطائرات الاحتلال تشن غارتين خلف مدرسة الشوكة شرق رفح جنوب القطاعإصابة 6 جنود من جيش الإحتلال الإسرائيلي داخل تجمع مستوطنات أشكول نتيجة قصف المقاومةسرايا القدس تقصف مفتاحيم بـ 3 صواريخ ck8اصابة طفيفة وتضرر مبنى من الصواريخ التي اطلقت على أشكولطائرات الاحتلال تقصف غرفة زراعية في مخيم البريج وسط قطاع غزةكتائب الناصر والمقاومة الوطنية تقصفان كرم أبو سالم بصاروخي 107خالد ‫‏مشعل‬ للأناضول: لا عودة لمفاوضات ‫‏القاهرة‬ قبل التأكد من وجود ظرف حقيقي يدفع العدو للتسليم بالمطالب الفلسطينيةصفارات الإنذار تدوي من جديد في أشكولشركة الطيران الاردنية رويال جوردان تعلن إغلاق رحلاتها لمطار بن غريون بسبب سوءالوضع الامني في اسرائيلسرايا القدس تقصف عسقلان بصاروخي غرادحماس: إسرائيل ستدفع الثمنحماس:اغتيال قادة القسام في رفح هو جريمة إسرائيلية كبيرة لن تفلح في كسر إرادة شعبنا أو إضعاف المقاومةاستشهاد المواطن نصر زياد الريفي 35 عامصافرات الانذار تدوي في أشكول بالنقباستهداف أرض زراعية بجوار المقبرة في حي التفاح شرق غزة و لا اصاباتالصحة: منذ الساعات الاولى لهذا اليوم حصيلة الشهداء 18 شهيدا و أكثر من 85 جريحا

زوج رانيا الباز: لدي أسبابي التي لن أفصح عنها ولم أتجاوز المعقول عندما ضربتها

زوج رانيا الباز: لدي أسبابي التي لن أفصح عنها ولم أتجاوز المعقول عندما ضربتها
تاريخ النشر : 2004-04-29
زوج رانيا الباز: لدي أسبابي التي لن أفصح عنها ولم أتجاوز المعقول عندما ضربتها

غزة-دنيا الوطن

أكد زوج المذيعة السعودية رانيا الباز أنه لم يتجاوز المعقول عندما قام بضرب زوجته مؤكدا أن لدية الأسباب التي لم يفصح عنها. ونقلت صحيفة "الوطن" السعودية الصادرة اليوم الخميس عن محمد بكر يونس زوج المذيعة الموقوف حاليا قوله "أنا لم أتجاوز المعقول فهناك سبب مباشر ولا أود الإفصاح عنه وحياتي تعتبر مستقرة جداً مع زوجتي رانيا، ونحن كأي زوجين يحصل ما بيننا خلاف ومشادات كلامية وتلك أعتقد أنها طبيعة في البشر ليس إلا" .

وكانت قضية المذيعة السعودية رانيا الباز أصبحت عالقة في أذهان الملايين بسبب الاعتداء الفظيع الذي تعرضت له من زوجها محمد بكر يونس وذلك بعدما تناقلت الصحف والمجلات العربية والأجنبية واقعها المأساوي مدللين بالصور والتصريحات على أن هناك ظلماً شنيعاً قد وقع عليها .

ونفى يونس أن يكون" ضرب زوجته بسبب شيء متعلق بعملها كمذيعة والغيرة كانت هي الدافع وراء ذلك" مؤكدا" أنه ليس ضد أن تعمل زوجته كمذيعة ولكن لكل عمل خطوط حمراء ومن يتجاوز تلك الخطوط تحدث بالطبع مشكلات".

وقال أن خلافي مع رانيا "لا يخلو من كونه خلافاً أسرياً ولا أريد الدخول في تفاصيل فتلك خصوصيات أعتقد أنها من حقي أنا وزوجتي".

وأضاف "إن أرادت زوجتي رانيا أن تتحدث عن الخلاف الذي كان بيني وبينها فلها مطلق الحرية في ذلك أما أنا سأستمر في صمتي".

وأوضح صحيح" أن الجميع يلقي علي اللوم و العتب وأنني إنسان فقدت السيطرة على نفسي وترجمت كل معاني الظلم على جسد زوجتي ولكن ما يسعني قوله فقط هو لكل وجهة نظر".

وقال أنا "من الذين يطالبون بحقوق المرأة واحترامها وتقديرها".

وأضاف "لي تسعة من الأخوات أكن لهن كل تقدير واحترام ولا أرضى ما حصل لرانيا أن يحصل لهن، ولكن ما حصل بيننا كان له سبب مباشر جعلني أفعل ذلك وهذا يعتبر بيني وبينها وتلك مسائل لا أرغب في الخوض فيها".

وأكد يونس انه "ما زل يحب زوجته" وقال إنها "شريكتي في هذه الدنيا وأم أبنائي".

ونقلت الصحيفة عن المحامي والمستشار القانوني الدكتور عمر الخولي قوله إن المدعو محمد بكر يونس أبدى ندمه الشديد على اقترافه هذا العمل الذي شوه به زوجته رانيا الباز".

وأضاف "أن الخلافات بينهما ليست حديثة بل متكررة".

وأوضح " أن السبب الرئيسي وراء هذه الحادثة هو تراكمات نفسية معينة لعدم عثوره على عمل".

وقال الخولي أن قوله ( محمد) حول أن هناك خطوطاً حمراء تم تجاوزها أو هناك سبباً مباشراً كان وراء هذا العنف فأعتقد أنه يحتاج إلى مزيد من التفسير حتى لا يساء فهمه لأنه إذا كان يقصد المعنى الذي يتبادر إلى ذهن أي شخص بصورة سطحية كان بإمكانه تطليقها فورا وما نعرفه جميعاً أنها لا تزال على ذمته حتى الآن و هو متمسك بها.

وكان الزوج يونس اعتدى على زوجته بالضرب دخلت على اثر ذلك أحد المستشفيات وبها 13 كسراً في وجهها ولا تزال تواصل علاجها وسجلت الزوجة محضر تحقيق في الشرطة وطلبت تحضير الزوج وإحالته للقضاء .

وقالت مصادر أمنية في جدة (غرب) في وقت سابق أن التحقيق مع الزوج بدأ لمعرفة الدوافع الأساسية للاعتداء وسيتم في غضون الأسابيع القادمة إحالة القضية للمحكمة للنظر فيها.

وعلم من مصادر محيطة بالمذيعة رانيا الباز أنها لن تتنازل عن حقوقها الخاصة وتنتظر الحكم الشرعي موضحة أن زوجها كان يعاني من ضغوط نفسية وأسرية كونه لايعمل وتعرض للانهيار مما أدى الى الاعتداء عليها بالضرب.

وتعالج المذيعة الباز على نفقة زوجة أمير منطقة مكة المكرمة .

وقالت المصادر القريبة من الباز أنها ستعود الى العمل فور القيام بعدة عمليات في وجهها والتي من الممكن أن تستمر عام كامل بسبب التشوهات التي أحدثها زوجها في وجهها .

ورانيا الباز مذيعة في التلفزيون السعودية وتقوم بتقديم برنامج "المملكة هذا الصباح" .

وتنوي الباز الإعداد لبرنامج حول" العنف الذي تتعرض له النساء في المملكة".

ورفضت مصادر مقولة أن عملية ضرب النساء في المملكة المحافظة أصبحت "ظاهرة" وقالت" أن العنف ضد النساء موجود حتى في الدول الغربية".

وحول إثارة موضوع رانيا على صفحات الجرائد -وهي المرة الأولى- قالت المصادر "كون الباز إعلامية "وهذا هو السبب الحقيقي في إثارة موضوع ضرب رانيا الباز على صفحات الجرائد .

وكانت وسائل الإعلام تابعت باهتمام حادثة المذيعة رانيا الباز وقد زارها وفد من أعضاء الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان برئاسة الجوهرة العنقري التي اطمأنت على المذيعة رانيا وأكدت وقوف الجمعية معها.

وكانت رانيا الباز تعرضت للضرب على يد زوجها المغني السابق بسبب مشاهدتها برنامج كانت تبثه إحدى محطات التلفاز اللبنانية (ساعة بقرب الحبيب) كان يستضيف الفنانة (وعد) شقيقة زوجها الموجودة في لبنان حاليا الذي كان على خلاف معها .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف