الأخبار
عبدالله: نثمن مواقف الاتحاد الأوروبي من جرائم الاحتلال ونسعى لتطويرها إلى عقوباتورشة عمل لمناقشة قضايا الخصومات الخاصة بالموظفينالجيش الروسي يجري مناورات عسكرية مفاجئةالأمم المتحدة: حالات الموت الجماعي في سجون سورية تصل إلى جرائم إبادةتوقف الملاحة في ميناء أم قصر بالبصرة.. وتجار يحتجونسلطنة عمان تعتزم اقتراض 10 مليارات دولار من الخارجالبشير يتعهد بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني باعتبارها أوامر الشعبمصر.. الشاب الإيطالي توفي بإصابة قاتلة في العنقالقمة الحكومية تنطلق في دبي بمشاركة 125 دولةنزوح 70 ألف سوري من حلب جراء القصف النظامي والروسيالتربية تصدر تقريراً حول انتهاكات الاحتلال بحق العملية التعليمية خلال العام 2015اختتام دورة في غزة ..تمكين المهارات الحقوقية للمحامين في الدفاع عن قضايا الارض والانسانأردوغان: الوضع في سوريا سيتغير في لحظة معينة ولن نكرر ما ارتكبناه في العراقبالفيديو ... شاب يعزف على البيانو بدون أصابعمدير الحكم المحلي في محافظة قلقيلية يزور عدد من المؤسساتمجموعة مجوهرات جديدة تحمل توقيع "شانيل"الصين تنهي اختبار أضخم صاروخ تهيئة للرحلة الى القمرد.غنام والهيئة الأمنية ومؤسسات المحافظة يكرمون مدير التربية السابق ويشيدون بتميزهCAEL كرمت 6 سفارات و6 شخصيات لبنانية بينهم سفيرة النيات الحسنة المطربة كارول سماحةالمستشار سامي صرصور يلتقي رئيس الخبراء لمشروع "التعزيز المؤسسي لمجلس القضاء الأعلى"المطور: لن ينجح الاحتلال بردع شعبنا ومساومته بسياسة احتجاز جثامين الشهداءآبل تتيح لمستخدمي "آي فون" استبدال هواتفهم العاطلة بأخرى جديدةمؤسسة " فاتن " تفتتح فرعا جديدا لها في منطقة شمال غرب القدسالمركز الفلسطيني لحقوق الانسان يتقدم بشكوتين لمقرر الخاص المعني بالتعذيب وضروب المعاملة القاسية والاانسانية والمهينةسفير روسيا بدمشق: نصدر أسلحة إلى سوريا بشروط مرنة
2016/2/8

عرض عسكري ضخم لمقاتلي شهداء الاقصى في مخيم جنين

تاريخ النشر : 2004-01-14
مقاتلوا الاقصى يتظاهرون في مخيم جنين

استنكارا لمحاولة اغتيال زكريا الزبيدي قائد الاقصى في الضفة الغربية

مسيرة حاشدة شارك بها اكثر من 100 مسلح في مخيم ومدينة جنين

المسيرة والعرض العسكري في نظر المراقبين الاكبر والاضخم منذ معركة مخيم

التاكيد على التمسك بخيار المقاومة

غزة-دنيا الوطن

نظمت اليوم كتائب شهداء الاقصى مسيرة جماهيرية حاشدة وعرضا عسكريا مسلحا في مدينة ومخيم جنين استنكارا لمحاولة اسرائيل اغتيال قائد الكتائب في الضفة الغربية زكريا الزبيدي وللتضامن معه والتاكيد على التمسك بخيار المقاومة .

وانطلقت المسيرة من مخيم جنين يتقدمها حوالي 100 ملثم مسلح من مقاتلي الكتائب الذين ارتدوا الاقنعه والكوفيات الفلسطينية وحملوا صور الزبيدي ورايات الكتائب اطلقوا النار بالهواء تعبيرا عن رفضهم للاحتلال وجابوا شوارع المدينة والمخيم مرددين الهتافات التي دعت لاستمرار وتصعيد الانتفاضة وتوعدوا بالرد على محاولة اغتيال الزبيدي والدفاع عن الثوابت والاهداف الوطنية الفلسطنية .وهتف المشاركون بحياة الزبيدي وعبروا عن فرحتهم بفشل مخطط اغتياله واكدوا التفافهم حول قيادته ورفعوا صوره وهم يهتفون بالروح بالدم نفديك يا زكريا , بالطول بالعرض زكريا يهز الارض , من مخيم جنين عهد وقسم لقائدنا زكريا الحر الامين .

واقيم وسط المدينة مهرجانا تضامنيا مع الزبيدي افتتح بكلمة حركة فتح التي اكدت ان ممارسات اسرائيل التعسفية لن تزيد شعبنا سوى قوة وصلابة وشددت على وحدة الصف في مواجهه التحديات المصيرية .

وهنأت الكتائب في كلمتها الزبيدي الذي نجا من الموت باعجوبة معلنة ان الاغتيالات والاعتقالات والحملات الاسرائيليه لن تزيد شعبنا الا قوة ووحدة وصلابة واصرارا . وجددت العهد والوفاء لدماء الشهداء مؤكدة على اهمية التمسك بالوحدة الوطنية ورص الصفوف للوقوف في وجه التحديات والمؤامرات . واكدت الكتائب انها مصممه على حمل رايات شعبنا رغم الظروف الصعبه والهجمه الاسرائيليه القاسية حتى اقامه الدولة الفلسطينيه وتجسيد حق العودة والافراج الشامل عن كافه الاسرى والمعتقلين في السجون الاسرائيليه .

واستنكرت فعاليات المخيم في كلمتها الحملة التصعيدية المستمرة ضد مناضلي شعبنا وطالبت المجتمع الدولي بتوفير الحماية الدولية لشعبنا ووضع حد لانفلات اسرائيل الذي تجاوز كل الحدود ويفاقم معاناة شعبنا على كافة الصعد .

ونجا الزبيدي يوم الجمعه الماضي من محاولة اغتيال في مخيم جنين الا انه اصيب بعيارين ناريين , حيث ان اسرائيل تضعه على راس قائمة المطلوبين الذي ادرجت اسمائهم ضمن المطلوبين للتصفيه , وتعرض لعدة محاولات اغتيال , واستشهدت والدته وشقيقه في مجزرة مخيم جنين كما ان شقيقاه معتقلان في السجون الاسرائيليه , ورزق مؤخرا باول مولود واسماه محمد .

وتعتبر هذه المسيرة والعرض العسكري في نظر المراقبين الاكبر والاضخم منذ معركة مخيم جنين ويرى المراقبون انها تعكس قوة الكتائب التي قدمت عبر العرض العسكري رساله واضحة للاحتلال بان استهداف قادتها ومقاتليها بالاغتيال او الاعتقال لن يزيدها الا قوة واصرارا , فقد قدمت الكتائب عرضا شارك به اكثر من 100 مسلح حمل بعضها اسلحه رشاشه من عيار 500 تم الاستيلاء عليها من جنود الاحتلال خلال هجمات نفذتها الكتائب في المخيم , كما ابرزت مدى اصرار الكتائب على مواصلة المعركة والعمليات العسكرية ضد الاحتلال .

* شبكة فلسطين الاخبارية
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف