الأخبار
حرس الحدود السعودي: قتلى حوثيون في تدمير آليتيندراسة خطيرة: نوم طفلك على كرسى السيارة قد يؤدى إلى وفاتهمصر.. مسيرات شعبية بالعريش احتفالا بتقليص ساعات الحظربينت يتنازل لليبرمان وننياهو يبدأ تشكيل الحكومةمصر: وفاة الشاعر السودانى الفيتورى عن عمر يناهز ال85 عاما اليوم بالعاصمة المغربيةنادي سلواد ينظم محاضرة بعنوان الزراعة في فلسطين وآفاق تطويرهاالاحتلال يقرر عدم تسليم جثمان الشهيد أبو غنام الليلةالعراق: تنصيب نائب وممثل سفير المفوضية الدولية لمنظّمة حقوق الإنسان في اقليم كوردستان العراق6 علاجات منزلية للبشرة والشعر باستخدام العسلفيديو:شاهد لحظات إجلاء الجندي الاسرائيلي الذي طعنه شاب فلسطيني استشهد بعد إطلاق النار عليهمصر: افتتاح مقهى لتعاطى المخدرات بجوار مدرسة عبد الحى خليل بالمحلة الكبرىصور: اصابة 3 اسرائيليين في عملية دهس في القدس 2 منهم بحالة الخطرمصر: خبير اقتصادي: يطاب بانشاء وزارة لتنمية سيناء تحت اشراف الرئيس السيسيإضراب عام مفتوح للجامعة الوطنية لمستخدمي الضمان الاجتماعي المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغلمقتل 158 داعشى بنيران عراقية وبإسناد من طيران الجيش والتحالف الدولىوزير الإعلام النيبالى: حصيلة قتلى الزلزال قد تصل إلى 4500 شخصالعوض : معالجة ازمة استباحة مخيم اليرموك تتطلب موقفا اكثر جدية تجنبا لاستباحة المخيمات الاخرىالجيش الجزائرى يكتشف 44 قنبلة تقليدية ومواد متفجرة شرق البلادبالفيديو .. لحظة انهيار عقار سكني في مصر والعناية الإلهية تنقذ السكانالبيـان الختـامي للمؤتمر الثالث عشر المنعقـد في برلين تحت شعـار "فلسطينيو أوروبا"اشتعال النيران بحافلة إسرائيلية بعد إصابتها بزجاجة حارقة في القدسفيديو- للمرة الأولى.. رضيع يسمع صوت أمهمحمود جمعة يعيد غناء " إنتي باعية واحد" للفنان سعد المجردإزالة صورة شعار اندرويد وهو يتبول على شعار آبلالرئاسة: جريمة الخليل تهدف لجر المنطقة إلى دوامة العنف
2015/4/26

أشهر مستورد للراقصات في مصر:الروسية مغرورة .. والأوكرانيات أفضل

تاريخ النشر : 2004-01-12
قال إن هناك 10 آلاف منهن يعملن حاليا! أحمد عبد الوهاب أشهر مستورد للراقصات الأجنبيات في مصر: «الروسية» مغرورة .. والأوكرانيات أفضل

غزة-دنيا الوطن

هو أشهر «مستورد» للراقصات الروسيات والاوكرانيات والأوروبيات في مصر، فتياته يرقصن في الفرق الاستعراضية والمسرحيات والأفلام السينمائية وعروض الأزياء وأغنيات الفيديو كليب.

احترف احمد عبد الوهاب هذا المجال منذ أكثر من 10 سنوات، عرف خلالها كل خباياه وأسراره التي يرويها لـ «سيدتي»، ويكشف شروط اختيار الراقصات، وأسباب هروب بعضهن الى اسرائيل، وقصص اغوائهن للشباب المصري للهروب معهن الى تل أبيب.

* كيف بدأت العمل في هذا المجال؟

ـ بعد تخرجي في كلية التجارة، عملت كعازف موسيقي لعدة سنوات، انتهى بي المطاف للعمل في عروض «الشو» الروسي، ومن هنا تحولت من مجرد عازف الى قائد ورئيس للفرقة، وقررت الابتعاد عن الموسيقى والتفرغ لادارة عروض «الشو» الروسي، وتنظيم العروض الاستعراضية للفنانات من كل الجنسيات في المسارح والأفلام السينمائية المصرية والفيديو كليب، وهو ما لا ينافسني فيه أحد، لصعوبة العمل في هذا المجال، الذي تعلمته بصعوبة شديدة، واكتسبت منه خبرة كبيرة وحققت نجاحات كثيرة، وأتاح لي عملي، الذي بدأته منذ 10 سنوات، اقامة صداقات مع معظم نجوم الفن في مصر، لحاجتهم الشديدة لفرق استعراضية أجنبية في أعمالهم الفنية المسرحية والسينمائية والفيديو كليب.

شروط

* ماهي الشروط التي تختار على أساسها الراقصة الأجنبية التي تحضرها الى القاهرة؟

ـ المهم أن تكون «فنانة»، لكن الأهم هو الحزم في التعامل معها، وسرعة تدارك الأخطاء التي تقع فيها وأن تكون تحت الرقابة المستمرة، لان بعضهن، خاصة الروسيات، تكون لهن أهداف أخرى بخلاف «الفن»، ومجرد الحضور الى القاهرة للعمل بها، بعض الفرق الفنية التي تجلبهن لحسابها تهتم فقط بالجمال أو المهارة في الرقص والأداء الحركي، لكنني أحرص أن تكون الفتاة حاصلة على دبلوم عال في الرقص، أي تخرجت في إحدى مدارس الباليه، وفي الوقت نفسه جميلة وتنتمي الى عائلة جيدة ومعروفة في وطنها.

* وكيف تعثر على من تنطبق عليهن شروطك؟

ـ عن طريق مكاتب خاصة في روسيا واوكرانيا أتعاقد معها على ترشيح الراقصات من الفتيات اللاتي تنطبق عليهن شروطي، وقد ذاع صيتي هناك وأصبحت الفتيات العاملات معي هن أفضل من يجلب لي زميلاتهن للعمل في مصر لثقتهن الشديدة بي ولالتزامي معهن ويحرصن على اختيار أقاربهن وأصدقائهن اللواتي يبحثن عن عمل.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف