الأخبار
النائب جمعة يدين تصريحات موفاز حول اغتيال عرفات ويطالب الرئيس عباس باللجوء للهيئات الدوليةالشرطة تكرم عائلات الأسرى من مرتبات الشرطة بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني في قلقيليةمصر: وكيلة وزارة التربية والتعليم بالغربية تصدر منشورا بحذر النشر و الدعاية والخوض فى السياسةمجموعة كشافة ومرشدات يافا تشارك في فعاليات أسبوع الأسرى بمركز يافاوزير العدل يشكر قطر لتخصيص 11 مليون $ لتشييد قصر العدل بغزةالإتحاد العام لطلبة فلسطين في فنزويلا يعقد مؤتمره التحضيري في ذكري يوم الأسيرفي كلمة له بمهرجان لإتحاد الطلبة التونسي الشراونة: الاحتلال فشل في تجميل صورة السجون أمام العالملقاء شبابي للجبهة الديمقراطية في بيروت لمناسبة يوم الاسير الفلسطينيالجبهة العربية الفلسطينية:عاش السابع عشر من نيسان يوماً نجدد به العهد والوفاء لأسرى الحريةحركة الجهاد الإسلامي تُعزّي بشهداء المنارمن بين 312 لاعباً 18 شاركوا في جميع المباريات و5 لعبوا كل الدقائق و29 حارساًأفيخاي أدرعي بمطعم للأكلات التركية ويشرب القهوة العربية على أنغام عمرو دياب المصري .. صورلاعبوا شباب يطا يتحدثون عن إنجاز الصعود للمحترفينالوزير غنيم يناقش مع الهلال الاماراتي دعم البنية التحتية للإسكانتامر عرام ينضم لصفوف الكتيبة الرتقالية
2014/4/17

أشهر مستورد للراقصات في مصر:الروسية مغرورة .. والأوكرانيات أفضل

تاريخ النشر : 2004-01-12
قال إن هناك 10 آلاف منهن يعملن حاليا! أحمد عبد الوهاب أشهر مستورد للراقصات الأجنبيات في مصر: «الروسية» مغرورة .. والأوكرانيات أفضل

غزة-دنيا الوطن

هو أشهر «مستورد» للراقصات الروسيات والاوكرانيات والأوروبيات في مصر، فتياته يرقصن في الفرق الاستعراضية والمسرحيات والأفلام السينمائية وعروض الأزياء وأغنيات الفيديو كليب.

احترف احمد عبد الوهاب هذا المجال منذ أكثر من 10 سنوات، عرف خلالها كل خباياه وأسراره التي يرويها لـ «سيدتي»، ويكشف شروط اختيار الراقصات، وأسباب هروب بعضهن الى اسرائيل، وقصص اغوائهن للشباب المصري للهروب معهن الى تل أبيب.

* كيف بدأت العمل في هذا المجال؟

ـ بعد تخرجي في كلية التجارة، عملت كعازف موسيقي لعدة سنوات، انتهى بي المطاف للعمل في عروض «الشو» الروسي، ومن هنا تحولت من مجرد عازف الى قائد ورئيس للفرقة، وقررت الابتعاد عن الموسيقى والتفرغ لادارة عروض «الشو» الروسي، وتنظيم العروض الاستعراضية للفنانات من كل الجنسيات في المسارح والأفلام السينمائية المصرية والفيديو كليب، وهو ما لا ينافسني فيه أحد، لصعوبة العمل في هذا المجال، الذي تعلمته بصعوبة شديدة، واكتسبت منه خبرة كبيرة وحققت نجاحات كثيرة، وأتاح لي عملي، الذي بدأته منذ 10 سنوات، اقامة صداقات مع معظم نجوم الفن في مصر، لحاجتهم الشديدة لفرق استعراضية أجنبية في أعمالهم الفنية المسرحية والسينمائية والفيديو كليب.

شروط

* ماهي الشروط التي تختار على أساسها الراقصة الأجنبية التي تحضرها الى القاهرة؟

ـ المهم أن تكون «فنانة»، لكن الأهم هو الحزم في التعامل معها، وسرعة تدارك الأخطاء التي تقع فيها وأن تكون تحت الرقابة المستمرة، لان بعضهن، خاصة الروسيات، تكون لهن أهداف أخرى بخلاف «الفن»، ومجرد الحضور الى القاهرة للعمل بها، بعض الفرق الفنية التي تجلبهن لحسابها تهتم فقط بالجمال أو المهارة في الرقص والأداء الحركي، لكنني أحرص أن تكون الفتاة حاصلة على دبلوم عال في الرقص، أي تخرجت في إحدى مدارس الباليه، وفي الوقت نفسه جميلة وتنتمي الى عائلة جيدة ومعروفة في وطنها.

* وكيف تعثر على من تنطبق عليهن شروطك؟

ـ عن طريق مكاتب خاصة في روسيا واوكرانيا أتعاقد معها على ترشيح الراقصات من الفتيات اللاتي تنطبق عليهن شروطي، وقد ذاع صيتي هناك وأصبحت الفتيات العاملات معي هن أفضل من يجلب لي زميلاتهن للعمل في مصر لثقتهن الشديدة بي ولالتزامي معهن ويحرصن على اختيار أقاربهن وأصدقائهن اللواتي يبحثن عن عمل.
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف