الأخبار
تفعيل الإطار القيادي ل.م.ت.فغزة تحت الحماية الدولية مثل كوسوفود.حسام زملط يتعرض لعاصفة مثيرةوزارة الصحة في غزة : الإدارة العامة للرعاية الصحية تنهي استعداداتها لتنفيذ حملة تطعيم الحجاج للموسمنتنياهو : سحبت جيشي من غزة خوفاً من قتلهم وأسرهمارتفاع طفيف على درجات الحرارةمسيرة للاطفال في بيت لحم لمقاطعة منتجات الاحتلالطولكرم: مهرجان "الوحدة والانتصار" إحتفالا بانتصار المقاومة الفلسطينية في غزةمصر: جمع غفير من اهالى البحيرة فى افتتاح نقابة التنمية البشريةالعراق: حسن مجلي : الامم المتحدة تعمل على ادراج سباكير كجريمة تطهير عرقي وبعض السياسيين العراقيين يحاولون التستر عليها .نتنياهو : وقف اطلاق النار هذه المرة سيكون طويلاًمصالحة خليجية داخلية والعيون تتجه الى "داعش" وخطة أمريكية - خليجية مشتركة قريباًفي بيان مفاجئ… مركزية فتح تنتقد بشدة ممارسات حماس بغزة وتعتبرها عقبة خطيرة أمام المصالحةصمود "سيارات" غزةفلسطينية تبحث عن رضيعة تتبناها بعد فقدان أسرتها بحرب غزةحملة مقاطعة منتجات الاحتلال تصل لـ"الأدوية"بالفيديو : دينا تتشاجر مع 15 رقاصة على القاهره والناسالزهار: سنبقى متّحدينالبرغوثي يستنكر حادثة الاعتداء على النائب البريطاني جورج جلويشاهد : مجموعة نمل تتعاون لجر دودة تفوفها حجما بكثيرإسرائيل تعترف بقيام إيران بشنّ هجمة “سايبيريّة” خلال العدوان على غزّةشاهد الصور: حي الشجاعية .. مأساة لا تتوقفحماس: لا قيمة لأي مشروع يستهدف نزع سلاحناعرب 48: حضانة الياسمين تستقبل الاهالي وأطفالهمأمير مكة يدعم لجان الاحتفال باليوم الوطني بـ "مليوني ريال"مصر: باحث في الشئون الإسلامية: السيسي ليس لديه مانع من التصالح مع "الإخوان"عرب 48: قداس احتفالي في كنيسة الروم الارثوذكس في يافااليمن: المركز اليمني للصحافة والتنمية الاعلامية يعلن عن فتح باب العضوية للصحفيينمسرح إسطنبولي يلتقي السفير الفلسطيني ويشارك في الحملة الطبية الاوروبيةهنية: الإعلام الفلسطيني حقق إنتصاراً ساحقاً في مواجهة الإعلام الإسرائيلي
2014/8/31

العميل عدنان ياسين في سطور

تاريخ النشر : 2003-12-19
العميل عدنان ياسين في سطور

غزة-دنيا الوطن

* الاسم الكامل عدنان حسن ياسين.

* ولد في قرية السافرية في قضاء حيفا عام 1946 وهاجر مع اسرته من فلسطين بعد نكبة عام 1948 الى قرية غور تمرين في الاردن.

تلقى تعليمه الابتدائي والاعدادي والثانوي في المدارس الاردنية، والتحق بطاقم مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في تونس عام 1970 اي قبل حكم بلعاوي نفسه، الى ان وصل الى منصب نائب سفير فلسطين في تونس.

كان مسؤولا عن تنقلات وسفر جميع زعماء المنظمة واستقبال وتوديع جميع زوارها وتأثيث مكاتب وبيوت المسؤولين. ومن هنا يأتي ادخاله للكرسي والاباجورة المزودتين بجهازي تنصت الى مكتب ابو مازن الذي كان مسؤولا عن ملف المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية.

متزوج ولديه من البنين والبنات اربعة، اكبرهم هاني، 37 عاما، الذي اعتقل معه بنفس التهمة وافرج عنه عندما لم تثبت عليه, تليه عايدة، 33 عاما، وهي متزوجة وتعيش مع زوجها واطفالها في قطاع غزة، وعربي، 28 عاما، والرابع جهاد، 25 عاما.

كان عند اعتقاله يعيش في فيلا فخمة مكونة من دورين تتضمن 4 غرف نوم وصالة. ويمتلك سيارتين خاصتين غير سيارات المنظمة التي يستخدمها.

وكان معروفا بدماثة الخلق وحبه لمساعدة الناس ونشاطه المستمر وتقديم الخدمات لكل الناس صغيرهم وكبيرهم.

اعتقل في 25 اكتوبر (تشرين الاول) الماضي بتهمة التجسس والعمل لحساب الموساد الاسرائيلي. واعترف بالتهمة الموجهة اليه ولكن لم يعترف بالاسباب التي دفعته الى التعامل مع الموساد وما اذا كان يقود شبكة تجسسية اكبر.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف